NESWANGY

سجل عضوية او سجل الدخول للتصفح من دون إعلانات

kms

نسوانجى مبتدأ
عضو
نسوانجي قديم
إنضم
27 أكتوبر 2022
المشاركات
4
مستوى التفاعل
14
نقاط
5
الجنس
ذكر
الدولة
Egypt
توجه جنسي
أنجذب للإناث
نبدا القصه
احمد (السن20 سنه/الطول ١٨٠cm/الجسم متناسق ومعضل علي خفيف)
وده بطل القصه بالمناسبه

الام ولاء (ارمله جوزها متوفي من خمس سنين عندها42 سنه/طولها160cm/جسمها ابيض فشخ وبزازها كبيره اوي وطيزها كبيره وبارزه)

اول اخت رنا ( عندها 22 سنه /طولها 162cm/جسمها ابيض بس مش زي ولاء بزازها متوسطه وطيزها كبيره ومشدوده)

الاخت تانيه كنزي(عندها 18سنه/طولها155 cm/جسمها ابيض اوي بزازها صغيره وطيزها حاجه وسط كدا)

طارق وده عمهم( السن 40 /الطول 182 مش هكتب تفاصيل اكتر لان لسه هيبقا في مفاجأت )

نهي مرات طارق(44سنه/طولها165cm/جسمها قمحي شويه بزازها كبيره وطيزها متوسطه)


في يوم من الايام احمد كان نايم وكان بيحلم بحلم غريب كان في عالم تاني واشخاص شكلهم غريب عن البشر وكان عندهم قدرات غريبه مش موجوده في العالم الطبيعي احمد صحي من النوم علي صوت اخته


كنزي: قوم يلا ياحمد هتتاخر عالجامعه

احمد: حاضر خمسايه وهقوم

كنزي : لا قوم حالا وقعدت تهز فيه

احمد: حاضر يازفته

احمد صحي من النوم وافتكر الحلم اللي هو كان بيحلم بيه بس مشغلش باله باعتبار ان الحلم مكنش واقعي

احمد : صباح الخير ياحبيبتي

ولاء (امه): صباح الخير يحبيبي اعملك فطار

احمد: ياريت يماما

رنا: اهو ده اللي انت فالح فيه تاكل وتنام😂

احمد: ميخصكيش يا بيضه

احمد فطر ونزل ركب عريبته ونزل الجامعه ( احمد كان غني فشخ لا ابوه كان رجل اعمال كبير) احمد وصل الجامعه نزل من العربيه وسلم عل صاحبه محمد (احمد فكليه حاسبات)

محمد: ايه ياسطا عامل ايه


احمد: تمم ياسطا و****

احمد حضر اول محاضرتين وبعد كده كان فيه بريك فنزل يشرب حاجه هو ومحمد فالكافتريا بتاع الجامعه اول ماوصلو لقي بنتين قاعدين وكان في٣ شباب بيعاكسوهم

احمد: مينفعش كدا يشاب دول زي اخواتكم برده

واحد من العيال اللي بيعاكسو: يعم انت مال اهلك

احمد اتعصب ومسك اول واحد ضربه فوشه والتاني دخل عليه قام مديله بالرجل فبطنه بس التلاته دخلو عليه مره واحده ومحمد دخل معاه وفضلو ماسكين فبعض لحد مالناس سلكتهم من بعض

اول بنت كانت اسمها مي(بيضا وجسمها حلو بزازها كبيره وطيزها متوسطه)

مي: انا متشكره اوي عالي اللي انتو عملتوه بجد انا مش عارفه اقولكم ايه

احمد: العفو متقوليش حاجه وبعدين انا معملتش حاجه تذكر اي حد مكاني كان هيعمل كدا

ميرنا البنت التانيه: لا بجد احنا مش عارفين نقولكم ايه

محمد: يستي خلاص قولنالك ده واجب علينا

احمد: طب ماتيجي نشرب حاجه كلنا بعض


كلهم : يلا

احمد وحمد فضلو يتكلمو معاهم كتير ويضحكو ويهزرو وميرنا لاحظت ان مي مشالتش عينها من علي احمد طول القاعده لحد ماحمد وصحبو سلمو عليهم ومشيو مي فضلت مركزه مع احمد وهو ماشي

ميرنا: مي

مي مردتش عليها

ميرنا : يبنتي

مي: ايه في ايه

ميرنا بتضحك: شكلك وقعتي يحلوه


مي: يستي اقع ايه دي اول قاعده بس بصراحه الواد احمد ده امور ودمه خفيف وشخصيه حلوه

ميرنا بتضحك تاني: مش بقولك شكلك وقعتي

مي مكسوفه: يلا نروح يا ظريفه

ميرنا: لسه في محاضره كمان

مي: لا مش قادره

احمد ومحمد حضرو اخر محاضره ومروحين ومحمد حس ان احمد فاضل سرحان

محمد: بتفكر فايه ينجم مي عجبتك ولا ايه

احمد: عجبت ايه يعبيط انا بس مصدع شويه وبعدين انت عارف اني دارس برمجه يعني الكلام ده كله انا مش محتاجه انا باجي بس علشان الحضور

محمد: خلصانه يعم هكلمك نخرج باليل

احمد: ماشي

احمد خد عربيته وروح وصل الفيلا بتاعتهم وبعد كدا دخل سلم علي امه واخواته قال لامه ان هو داخل ينام شويه علشان مصدع وقالوهم يصحوه عالساعه 6

احمد دخل ينام بس معرفش وقعد يسرح ويفكر في اللي حصل النهارده وقعد يفكر فمي ويكلم نفسه

نفسه: ايه هتحبها ولا ايه

احمد: احب ايه بس دي اول مره اشوفها هيا اه حلوه وكل حاجه بس انا لسه معرفش عنها حاجه

نفسه: عالعموم متتسرعش علشان متلبسش

احمد: ايه الهبل ده انا بكلم مين

احمد فضل سرحان وبيفكر فمي لحد ما نام

احمد بيحلم بنفس المكان بتاع الصبح بيلاقي نفسه فكوكب غريب عليه مدن كتيره طايره في الجو ومع ذلك في جاذبيه وعند كل مدينه في بوابه وفي حارسين واقفين عليها احمد فضل شويه يتمشي ويبص للمدن اللي طايره فوق دي وهو علي الارض وفجاه وهو ماشي لقي حيوان كبير لونه اسود بيهجم عليه متعرفش ده ذئب ولا اسد ولا ايه المهم ان هو كان حاجه مرعبه نيك وضخمه فشخ فجأة احمد بيصحي علي صوت اخته رنا
رنا: اصحي يعم الساعه بقت سته

احمد: بيقوم من النوم مفزوع

رنا: مالك في ايه

احمد: كابوس 😰😰

رنا: معلش قوم يلا

احمد: طبختو ايه

رنا: مش بقولك ملكش غير فالكل والنوم 😂😂

احمد راح ضاربها علي طيزها بهزار البنطلون دخل مبين طيزها وحس انها مش لابسه اند

رنا: يحيوان كدا تضرب اختك الكبيره علي.....

والاتنين قعدو يضحكو

احمد قام علشان يتغدي قام سلم علي امه وكان لابسه بيجامه ضيقه فشخ مبينه تفاصيل جسمها وماكنتش لابسه برا وفرق بزازها باين

احمد: عامله ايه يست الكل

ولاء: زي الفل يحيبي اجيبلك تتغدي

احمد: ياريت علشان جعان اوي

احمد اتغدي ودخل اوضته وكان هيجان فشخ بعد الموقف بتاع اخته وبعد مشاف امه فتح بورن وقعد يضرب عشره وبعد كدا دخل استحما وخرج مع محمد صاحبه وكام واحد كمان خدو سهرتهم وكل واحد روح بيتو

احمد اول ماوصل البيت سمع صوت آهات جايه من قوضه امه احمد رايح يشوف في ايه بيحسبها تعبانه اول ماراح لقي امه نايمه عريانه وبتلعب فكسها احمد وقف متنح من المنظر مش مصدق اللي هو شايفه ومش عارف يوصف احساسه اذا كان مبسوط ان هو شايف واحده جامده فشخ بتجيبهم قدامه ولا زعلان لانها امه

ام احمد خدت بالها وغطت نفسها ببطانيه

احمد: انا اسف يماما انا سمعت صوت من اوضتك بحسبك تعبانه

ولاء هي مكسوفه ووشها احمر: خلاص مفيش حاجه يحبيبي

احمد دخل الحمام وهو خارج امه دخلت عليه

ولاء: تعالي ياحمد

احمد وهو باصص فالارض: نعم يماما

ولاء: انا اسفه يبني اني خليتك تشوف حاجه زي دي بس انت عارف ان انا ست ومن ساعه ابوك ممات وانا محدش لمسني فلازم اريح نفسي بايدي

احمد: وانا مقدر ده يماما بس كان لازم تاخدي بالك

ولاء: انا اسفه يحبيبي بس توعدني تخلي ده سر بينا

ولاء لمحت ابنها بتاعه واقف

ولاء وهيا مبتسمه: كبرت يحماده😂

احمد مكسوف ووشفه فالارض

ولاء: ايه عجبتك😉

احمد: بصراحه يماما عجبتي اوي انتي تعجبي اي حد انت جسمك جميل اوي وصدرك كبير وطيزك اكبر

ولاء وهيا بتضحك ومبسوطه: ولد اتلم انا مامتك😂

احمد: بقولك ايه يماما انا مش هقول لحد بس بشرط

ولاء: قول

احمد: تجيبي بوسه

ولاء: اممم موافقه بس بوسه بس

قبل ماتخلص الكلمه احمد هجم علي شفايف امه يبوس ويلحس فيها وامه بتحاول تزقه وعرفت تزقه فعلا

ولاء متدايقه: احمد انت عبيط ولا ايه انا امك وبعدين انت قولت بوسه واحده بس

احمد: بصراحه يماما انا مش قادر وانت حلوه اوي

احمد بتاعه كان وقف علي اخره وعامل خيمه في البنطلون امه لمحت ده وهاجت اكتر

ولاء: خلاص متزعلش تعالي بس هتبوس بس

احمد: موافق

احمد نزل علي امه يبوس فيها ويقطع شفايفها وامه منسجمه معاه والاتنين يلحسو شفايف بعض وده يدخل لسانه فبقها والعكس وبعد كدا احمد نزل بايده علي بزاز امه وهي بصتلو وبس متكلمتش لانها كانت هيجانه اوي فسابته يكمل احمد مسك بزاز امه وقعد يدعك فيها وهيا مستمتعه وصوت اهاتها بدا يطلع واحمد شغال دعك وتقفيش

احمد: ماما عايز ارضعم

ولاء وهيا هيجانه اوي هزت راسها بانها وموافقه

احمد نزل علي بزاز امه يفقش ويرضع فيهم وهيا مستمعه وعمال تقول اه اه اه لسانك حلو اوي يبني ارضع بزاز امك ده انا محرومه من سنين احمد هاج عالاخر وقرر ينيك امه وحاول يفتح رجيلها بس هيا زقته بعيد

ولاء: انت اتجننت عاوز تنيك امك يمجنون

احمد: اه اتجنت

احمد راح علي امه وحاول يفتح رجيلها بس هيا قفلها وبتحاول تقاوم وتزق فيه بس هو كان اقوي منها وعرف يفتح رجليها واتفاجئ بكس وردي فاجر قدامه

احمد: كسك حلي اوي يماما

ولاء بتدمع: بلاش يبني ابوس ايدك

احمد ولا كانه هنا وفتح رجل ولاء وحط ايه علي كسها ولا اتنفضت من المتعه وبسبب انها بقالها كتير متلمستش احمد فضل يدعك فكس امه هي صوت اهاتها عمال يعلي وبدات تستجيب معاه اه اااه ااااه اووووف ارحمني يبني *** عليك ابوس ايدك دخلو احمد نزل علي كسم امه يلحس فيه ويفرك بظرها وهيا صوتها يعلي اكتر وتزق دماغ احمد وتوجهها اه اااااه اههه لسانك سخن اوي يحبيبي الحس كسمك انا تعبانه اااااه احمد فضل يلحس فكس امه لحد ماجابت عسلها علي وشه راح مطلع بتاعه حط علي باب كسها وفضل يحك فشفرات كسها لحد مجابت عسلها تاني راحت ولاء قايله

ولاء: يلا يحبيبي دخله بقا معنتش قادره اوووف

احمد: خديه اهه يا شرموطه

وراح مدخل بتاعه مره واحد وفضل ينيك فيها وهيا نايمه عالي ضهرها وفضل يقفش بزازها وهو بينيك وهيا تصرخ من المتعه والهيجان اااااه اهه ايوه يحبيبي دخله جامد نيك كسمك اللي جابك الدنيا واحمد يقولها خدي فكسك يشرموطه وهيا تقوله انا شرموطك انا لبوتك نكني وافشخ كسي احمد قالها انا هجيب وراح منزل فكسها وهيا كانت جابت عسلها ومعاه وفضلو نايمين جمب بعض

احمد: اتبسطي

امه بصوت متقطع: اوي يحبيبي

احمد: كل يوم من ده من النهارده انا ابنك وراجلك وانا اللي هريحك

ولاء: تحت امرك يدكري

احمد راح بايسها بوسه طويله وراح يستحمي ودخل ينام


احمد فضل سرحان ودماغه تودي وتجيب وجواه كذا احساس احساس بالمتعه ان هو ناك واحد بالجمدان ده واحساس بالندم ان الست اللي ناكها دي امه وفضل كدا لحد مانام وبدا يحلم تاني ولقي نفسه في الكوكب الغريب بس المره دي لقي نفسه قدام بوابه اكبر مدينه في المدن اللي طايره في الجو وكبير الحراس بيقوله

كبير الحراس: اهلا بسياده الامير

احمد: امير ايه

الحارس هتفهم في الوقت المناسب

احمد صحي من النوم علي صوت امه

ولاء بتضحك: قوم يلا يعريس

احمد: وطي صوتك حد من اخواتي يسمع

ولاء:اخواتك ايه كنزي راحت الدرس ورنا فالجامعه

احمد: حيث كدا بقا وراح حاطط ايده علي كسها وفضل يحك فيه

ولاء حست انها هتهيج
ولاء: بس بقا انت رايح الجامعه حلا ومش هتلحق تعمل حاجه خليها باليل😉

احمد: تمم طب هاتيلي فطار يلا

احمد فطر وخد عربيته ونزل الجامعه
ولما وصل لقي محمد صاحبه مجاش فراح قعد ولقي مي فامت جايه قاعده جامبه

احمد: ايه ده مي عامله ايه

مي: الحمد *** انت عامل ايه

الدكتور دخل والمحاضره بدات والدكتور بدا يسال اسئله واحمد بيجاوب عليها كلها ( انا قولت ان احمد مبرمج محترف فالكلام ده كله بالنسباله ضحك) ومي مستغربه ازاي هو عارف ده كله

مي بعد المحاضره: انت ازاي عارف ده كله شكلك دحيح

احمد: ولا دحيح ولاحاجه كل ما في الامر بس اننا مبرمج فالكلام ده كله انا عارفه والبنسبالي سهل

مي: ايه ده بجد طب لو كدا بقا انا عيزاك تساعدني فالمذاكره

احمد استغل الفرصه وقرر ياخد رقمها

احمد: طب تمم خدي رقمي اهه ولو احتاجتي حاجه كلميني

مي: تمم وده رقمي

احمد خلص اليوم وروح لقي عمه طارق فالبيت قاعده مع امه ولاء

احمد اول مادخل: اي ده عمي طارق عامل ايه يعمي

طارق: كدا يخول تفضل طول المده دي متسالش علي عمك

احمد: معلش يعمي انا مشغول الفتره دي بسبب شغلي في البرمجه وده غير الجامعه

طارق: تمم يبني **** يعنيك انا كنت جاي اكلمك فموضوع مهم

احمد: خير يعمي فيه ايه

طارق : الحقيقه يبني انا كنت جاي اعرفك الحقيقه ان ابوك مكنش رجل اعمال ولا مات بساكته قلبيه انا وابوك شغالين في المخابرات وابوك اتقتل مماتش موته عاديه

احمد:ومين اللي قتله وانت ازاي عارف كل ده ومتقوليش يعمي

طارق : يبني افهم انت وقت ما ابوك مات انت كنت لسه صغير مكنش ينفع اقولك حاجه زي دي

احمد: طب مين اللي قتله

طارق: عصابه اسمها black blood

احمد: ودول ايه علاقتهم بابويا

طارق: هفهمك كل حاجه بعدين بس لازم اعرف هتاخد حق ابوك بعد معرفت انه اتقتل ولا لا

احمد سكت

طارق : انا عارف ان الكلام ده صعب عليك علشان كدا هسيبك شويه تفكر ومش هاخد الرد منك دلوقتي

طارق نزل من عند احمد وروح

احمد راح لامه

احمد متعصب: كنتي عارفه الكلام ده

ولاء خايفه: اه كنت عارفه

احمد: وازاي تخبي عني حاجه زي دي ازاي اطلع كل ده عايش فحياه انا معرفش عنها حاجه

ولاء بتعيط: يبني اهدي انا عملت كل ده علشانك علشان مشيلكش حمل انت مش قده وانت صغير

احمد راح علي قوضته وقعد يعيط علي ابوه

وبعد كدا احمد راح اتصل بعمه طارق

احمد: انا معاك يعمي

نهايه الجزء الاول من قصه king of power السلسله هتبقي 10 اجزاء معرفش لسه انا هنزل كام سلسله انا هنزل جزء كل اسبوع بس مفيش يوم محدد

سلاااااااام🖤🖤🖤🖤🖤
 
  • عجبني
التفاعلات: pop44, Nmmmka, Mr:Doo و 8 آخرين
عاش استمر
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo
عاش استمر
 
  • عجبني
التفاعلات: tigersharrof و Almalim kimoo
كمل حلوة
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo
انت سارق ياسطا فكرة الحرب والجنس والغموض
 
  • بيضحكني
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo و كينزى
الجزء صغير و الاحداث بتحري بسرعه حاول أن تعيشنا مع الاحداث هوا في فكره لاكن مش عارف تطبقها كويس بس بالنسبه ل الجزء ك بدايه كويس بس حاول متجريش بالاحداث و مشهد للنيك ده كان ممكن تخليه بعد جزء من التجهيز انتا باسرع الأحداث اوي و ده بيخلي القارئ مش بيحس بيها ف ادي ل كل حدث حقه و القصه جميله استمر
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo
نسوانجي كام أول موقع عربي يتيح لايف كام مع شراميط من أنحاء الوطن العربي
جميل يا رايق ..
لكن هدى العب شويه فى الاحداث ..
فى أنتظار القادم
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo
ارجو ان لا تكثر من الجنس فى القصة
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo
نبدا القصه
احمد (السن20 سنه/الطول ١٨٠cm/الجسم متناسق ومعضل علي خفيف)
وده بطل القصه بالمناسبه

الام ولاء (ارمله جوزها متوفي من خمس سنين عندها42 سنه/طولها160cm/جسمها ابيض فشخ وبزازها كبيره اوي وطيزها كبيره وبارزه)

اول اخت رنا ( عندها 22 سنه /طولها 162cm/جسمها ابيض بس مش زي ولاء بزازها متوسطه وطيزها كبيره ومشدوده)

الاخت تانيه كنزي(عندها 18سنه/طولها155 cm/جسمها ابيض اوي بزازها صغيره وطيزها حاجه وسط كدا)

طارق وده عمهم( السن 40 /الطول 182 مش هكتب تفاصيل اكتر لان لسه هيبقا في مفاجأت )

نهي مرات طارق(44سنه/طولها165cm/جسمها قمحي شويه بزازها كبيره وطيزها متوسطه)


في يوم من الايام احمد كان نايم وكان بيحلم بحلم غريب كان في عالم تاني واشخاص شكلهم غريب عن البشر وكان عندهم قدرات غريبه مش موجوده في العالم الطبيعي احمد صحي من النوم علي صوت اخته


كنزي: قوم يلا ياحمد هتتاخر عالجامعه

احمد: حاضر خمسايه وهقوم

كنزي : لا قوم حالا وقعدت تهز فيه

احمد: حاضر يازفته

احمد صحي من النوم وافتكر الحلم اللي هو كان بيحلم بيه بس مشغلش باله باعتبار ان الحلم مكنش واقعي

احمد : صباح الخير ياحبيبتي

ولاء (امه): صباح الخير يحبيبي اعملك فطار

احمد: ياريت يماما

رنا: اهو ده اللي انت فالح فيه تاكل وتنام😂

احمد: ميخصكيش يا بيضه

احمد فطر ونزل ركب عريبته ونزل الجامعه ( احمد كان غني فشخ لا ابوه كان رجل اعمال كبير) احمد وصل الجامعه نزل من العربيه وسلم عل صاحبه محمد (احمد فكليه حاسبات)

محمد: ايه ياسطا عامل ايه


احمد: تمم ياسطا و****

احمد حضر اول محاضرتين وبعد كده كان فيه بريك فنزل يشرب حاجه هو ومحمد فالكافتريا بتاع الجامعه اول ماوصلو لقي بنتين قاعدين وكان في٣ شباب بيعاكسوهم

احمد: مينفعش كدا يشاب دول زي اخواتكم برده

واحد من العيال اللي بيعاكسو: يعم انت مال اهلك

احمد اتعصب ومسك اول واحد ضربه فوشه والتاني دخل عليه قام مديله بالرجل فبطنه بس التلاته دخلو عليه مره واحده ومحمد دخل معاه وفضلو ماسكين فبعض لحد مالناس سلكتهم من بعض

اول بنت كانت اسمها مي(بيضا وجسمها حلو بزازها كبيره وطيزها متوسطه)

مي: انا متشكره اوي عالي اللي انتو عملتوه بجد انا مش عارفه اقولكم ايه

احمد: العفو متقوليش حاجه وبعدين انا معملتش حاجه تذكر اي حد مكاني كان هيعمل كدا

ميرنا البنت التانيه: لا بجد احنا مش عارفين نقولكم ايه

محمد: يستي خلاص قولنالك ده واجب علينا

احمد: طب ماتيجي نشرب حاجه كلنا بعض


كلهم : يلا

احمد وحمد فضلو يتكلمو معاهم كتير ويضحكو ويهزرو وميرنا لاحظت ان مي مشالتش عينها من علي احمد طول القاعده لحد ماحمد وصحبو سلمو عليهم ومشيو مي فضلت مركزه مع احمد وهو ماشي

ميرنا: مي

مي مردتش عليها

ميرنا : يبنتي

مي: ايه في ايه

ميرنا بتضحك: شكلك وقعتي يحلوه


مي: يستي اقع ايه دي اول قاعده بس بصراحه الواد احمد ده امور ودمه خفيف وشخصيه حلوه

ميرنا بتضحك تاني: مش بقولك شكلك وقعتي

مي مكسوفه: يلا نروح يا ظريفه

ميرنا: لسه في محاضره كمان

مي: لا مش قادره

احمد ومحمد حضرو اخر محاضره ومروحين ومحمد حس ان احمد فاضل سرحان

محمد: بتفكر فايه ينجم مي عجبتك ولا ايه

احمد: عجبت ايه يعبيط انا بس مصدع شويه وبعدين انت عارف اني دارس برمجه يعني الكلام ده كله انا مش محتاجه انا باجي بس علشان الحضور

محمد: خلصانه يعم هكلمك نخرج باليل

احمد: ماشي

احمد خد عربيته وروح وصل الفيلا بتاعتهم وبعد كدا دخل سلم علي امه واخواته قال لامه ان هو داخل ينام شويه علشان مصدع وقالوهم يصحوه عالساعه 6

احمد دخل ينام بس معرفش وقعد يسرح ويفكر في اللي حصل النهارده وقعد يفكر فمي ويكلم نفسه

نفسه: ايه هتحبها ولا ايه

احمد: احب ايه بس دي اول مره اشوفها هيا اه حلوه وكل حاجه بس انا لسه معرفش عنها حاجه

نفسه: عالعموم متتسرعش علشان متلبسش

احمد: ايه الهبل ده انا بكلم مين

احمد فضل سرحان وبيفكر فمي لحد ما نام

احمد بيحلم بنفس المكان بتاع الصبح بيلاقي نفسه فكوكب غريب عليه مدن كتيره طايره في الجو ومع ذلك في جاذبيه وعند كل مدينه في بوابه وفي حارسين واقفين عليها احمد فضل شويه يتمشي ويبص للمدن اللي طايره فوق دي وهو علي الارض وفجاه وهو ماشي لقي حيوان كبير لونه اسود بيهجم عليه متعرفش ده ذئب ولا اسد ولا ايه المهم ان هو كان حاجه مرعبه نيك وضخمه فشخ فجأة احمد بيصحي علي صوت اخته رنا
رنا: اصحي يعم الساعه بقت سته

احمد: بيقوم من النوم مفزوع

رنا: مالك في ايه

احمد: كابوس 😰😰

رنا: معلش قوم يلا

احمد: طبختو ايه

رنا: مش بقولك ملكش غير فالكل والنوم 😂😂

احمد راح ضاربها علي طيزها بهزار البنطلون دخل مبين طيزها وحس انها مش لابسه اند

رنا: يحيوان كدا تضرب اختك الكبيره علي.....

والاتنين قعدو يضحكو

احمد قام علشان يتغدي قام سلم علي امه وكان لابسه بيجامه ضيقه فشخ مبينه تفاصيل جسمها وماكنتش لابسه برا وفرق بزازها باين

احمد: عامله ايه يست الكل

ولاء: زي الفل يحيبي اجيبلك تتغدي

احمد: ياريت علشان جعان اوي

احمد اتغدي ودخل اوضته وكان هيجان فشخ بعد الموقف بتاع اخته وبعد مشاف امه فتح بورن وقعد يضرب عشره وبعد كدا دخل استحما وخرج مع محمد صاحبه وكام واحد كمان خدو سهرتهم وكل واحد روح بيتو

احمد اول ماوصل البيت سمع صوت آهات جايه من قوضه امه احمد رايح يشوف في ايه بيحسبها تعبانه اول ماراح لقي امه نايمه عريانه وبتلعب فكسها احمد وقف متنح من المنظر مش مصدق اللي هو شايفه ومش عارف يوصف احساسه اذا كان مبسوط ان هو شايف واحده جامده فشخ بتجيبهم قدامه ولا زعلان لانها امه

ام احمد خدت بالها وغطت نفسها ببطانيه

احمد: انا اسف يماما انا سمعت صوت من اوضتك بحسبك تعبانه

ولاء هي مكسوفه ووشها احمر: خلاص مفيش حاجه يحبيبي

احمد دخل الحمام وهو خارج امه دخلت عليه

ولاء: تعالي ياحمد

احمد وهو باصص فالارض: نعم يماما

ولاء: انا اسفه يبني اني خليتك تشوف حاجه زي دي بس انت عارف ان انا ست ومن ساعه ابوك ممات وانا محدش لمسني فلازم اريح نفسي بايدي

احمد: وانا مقدر ده يماما بس كان لازم تاخدي بالك

ولاء: انا اسفه يحبيبي بس توعدني تخلي ده سر بينا

ولاء لمحت ابنها بتاعه واقف

ولاء وهيا مبتسمه: كبرت يحماده😂

احمد مكسوف ووشفه فالارض

ولاء: ايه عجبتك😉

احمد: بصراحه يماما عجبتي اوي انتي تعجبي اي حد انت جسمك جميل اوي وصدرك كبير وطيزك اكبر

ولاء وهيا بتضحك ومبسوطه: ولد اتلم انا مامتك😂

احمد: بقولك ايه يماما انا مش هقول لحد بس بشرط

ولاء: قول

احمد: تجيبي بوسه

ولاء: اممم موافقه بس بوسه بس

قبل ماتخلص الكلمه احمد هجم علي شفايف امه يبوس ويلحس فيها وامه بتحاول تزقه وعرفت تزقه فعلا

ولاء متدايقه: احمد انت عبيط ولا ايه انا امك وبعدين انت قولت بوسه واحده بس

احمد: بصراحه يماما انا مش قادر وانت حلوه اوي

احمد بتاعه كان وقف علي اخره وعامل خيمه في البنطلون امه لمحت ده وهاجت اكتر

ولاء: خلاص متزعلش تعالي بس هتبوس بس

احمد: موافق

احمد نزل علي امه يبوس فيها ويقطع شفايفها وامه منسجمه معاه والاتنين يلحسو شفايف بعض وده يدخل لسانه فبقها والعكس وبعد كدا احمد نزل بايده علي بزاز امه وهي بصتلو وبس متكلمتش لانها كانت هيجانه اوي فسابته يكمل احمد مسك بزاز امه وقعد يدعك فيها وهيا مستمتعه وصوت اهاتها بدا يطلع واحمد شغال دعك وتقفيش

احمد: ماما عايز ارضعم

ولاء وهيا هيجانه اوي هزت راسها بانها وموافقه

احمد نزل علي بزاز امه يفقش ويرضع فيهم وهيا مستمعه وعمال تقول اه اه اه لسانك حلو اوي يبني ارضع بزاز امك ده انا محرومه من سنين احمد هاج عالاخر وقرر ينيك امه وحاول يفتح رجيلها بس هيا زقته بعيد

ولاء: انت اتجننت عاوز تنيك امك يمجنون

احمد: اه اتجنت

احمد راح علي امه وحاول يفتح رجيلها بس هيا قفلها وبتحاول تقاوم وتزق فيه بس هو كان اقوي منها وعرف يفتح رجليها واتفاجئ بكس وردي فاجر قدامه

احمد: كسك حلي اوي يماما

ولاء بتدمع: بلاش يبني ابوس ايدك

احمد ولا كانه هنا وفتح رجل ولاء وحط ايه علي كسها ولا اتنفضت من المتعه وبسبب انها بقالها كتير متلمستش احمد فضل يدعك فكس امه هي صوت اهاتها عمال يعلي وبدات تستجيب معاه اه اااه ااااه اووووف ارحمني يبني *** عليك ابوس ايدك دخلو احمد نزل علي كسم امه يلحس فيه ويفرك بظرها وهيا صوتها يعلي اكتر وتزق دماغ احمد وتوجهها اه اااااه اههه لسانك سخن اوي يحبيبي الحس كسمك انا تعبانه اااااه احمد فضل يلحس فكس امه لحد ماجابت عسلها علي وشه راح مطلع بتاعه حط علي باب كسها وفضل يحك فشفرات كسها لحد مجابت عسلها تاني راحت ولاء قايله

ولاء: يلا يحبيبي دخله بقا معنتش قادره اوووف

احمد: خديه اهه يا شرموطه

وراح مدخل بتاعه مره واحد وفضل ينيك فيها وهيا نايمه عالي ضهرها وفضل يقفش بزازها وهو بينيك وهيا تصرخ من المتعه والهيجان اااااه اهه ايوه يحبيبي دخله جامد نيك كسمك اللي جابك الدنيا واحمد يقولها خدي فكسك يشرموطه وهيا تقوله انا شرموطك انا لبوتك نكني وافشخ كسي احمد قالها انا هجيب وراح منزل فكسها وهيا كانت جابت عسلها ومعاه وفضلو نايمين جمب بعض

احمد: اتبسطي

امه بصوت متقطع: اوي يحبيبي

احمد: كل يوم من ده من النهارده انا ابنك وراجلك وانا اللي هريحك

ولاء: تحت امرك يدكري

احمد راح بايسها بوسه طويله وراح يستحمي ودخل ينام


احمد فضل سرحان ودماغه تودي وتجيب وجواه كذا احساس احساس بالمتعه ان هو ناك واحد بالجمدان ده واحساس بالندم ان الست اللي ناكها دي امه وفضل كدا لحد مانام وبدا يحلم تاني ولقي نفسه في الكوكب الغريب بس المره دي لقي نفسه قدام بوابه اكبر مدينه في المدن اللي طايره في الجو وكبير الحراس بيقوله

كبير الحراس: اهلا بسياده الامير

احمد: امير ايه

الحارس هتفهم في الوقت المناسب

احمد صحي من النوم علي صوت امه

ولاء بتضحك: قوم يلا يعريس

احمد: وطي صوتك حد من اخواتي يسمع

ولاء:اخواتك ايه كنزي راحت الدرس ورنا فالجامعه

احمد: حيث كدا بقا وراح حاطط ايده علي كسها وفضل يحك فيه

ولاء حست انها هتهيج
ولاء: بس بقا انت رايح الجامعه حلا ومش هتلحق تعمل حاجه خليها باليل😉

احمد: تمم طب هاتيلي فطار يلا

احمد فطر وخد عربيته ونزل الجامعه
ولما وصل لقي محمد صاحبه مجاش فراح قعد ولقي مي فامت جايه قاعده جامبه

احمد: ايه ده مي عامله ايه

مي: الحمد *** انت عامل ايه

الدكتور دخل والمحاضره بدات والدكتور بدا يسال اسئله واحمد بيجاوب عليها كلها ( انا قولت ان احمد مبرمج محترف فالكلام ده كله بالنسباله ضحك) ومي مستغربه ازاي هو عارف ده كله

مي بعد المحاضره: انت ازاي عارف ده كله شكلك دحيح

احمد: ولا دحيح ولاحاجه كل ما في الامر بس اننا مبرمج فالكلام ده كله انا عارفه والبنسبالي سهل

مي: ايه ده بجد طب لو كدا بقا انا عيزاك تساعدني فالمذاكره

احمد استغل الفرصه وقرر ياخد رقمها

احمد: طب تمم خدي رقمي اهه ولو احتاجتي حاجه كلميني

مي: تمم وده رقمي

احمد خلص اليوم وروح لقي عمه طارق فالبيت قاعده مع امه ولاء

احمد اول مادخل: اي ده عمي طارق عامل ايه يعمي

طارق: كدا يخول تفضل طول المده دي متسالش علي عمك

احمد: معلش يعمي انا مشغول الفتره دي بسبب شغلي في البرمجه وده غير الجامعه

طارق: تمم يبني **** يعنيك انا كنت جاي اكلمك فموضوع مهم

احمد: خير يعمي فيه ايه

طارق : الحقيقه يبني انا كنت جاي اعرفك الحقيقه ان ابوك مكنش رجل اعمال ولا مات بساكته قلبيه انا وابوك شغالين في المخابرات وابوك اتقتل مماتش موته عاديه

احمد:ومين اللي قتله وانت ازاي عارف كل ده ومتقوليش يعمي

طارق : يبني افهم انت وقت ما ابوك مات انت كنت لسه صغير مكنش ينفع اقولك حاجه زي دي

احمد: طب مين اللي قتله

طارق: عصابه اسمها black blood

احمد: ودول ايه علاقتهم بابويا

طارق: هفهمك كل حاجه بعدين بس لازم اعرف هتاخد حق ابوك بعد معرفت انه اتقتل ولا لا

احمد سكت

طارق : انا عارف ان الكلام ده صعب عليك علشان كدا هسيبك شويه تفكر ومش هاخد الرد منك دلوقتي

طارق نزل من عند احمد وروح

احمد راح لامه

احمد متعصب: كنتي عارفه الكلام ده

ولاء خايفه: اه كنت عارفه

احمد: وازاي تخبي عني حاجه زي دي ازاي اطلع كل ده عايش فحياه انا معرفش عنها حاجه

ولاء بتعيط: يبني اهدي انا عملت كل ده علشانك علشان مشيلكش حمل انت مش قده وانت صغير

احمد راح علي قوضته وقعد يعيط علي ابوه

وبعد كدا احمد راح اتصل بعمه طارق

احمد: انا معاك يعمي

نهايه الجزء الاول من قصه king of power السلسله هتبقي 10 اجزاء معرفش لسه انا هنزل كام سلسله انا هنزل جزء كل اسبوع بس مفيش يوم محدد

سلاااااااام🖤🖤🖤🖤🖤
عاش متغبش علينا
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo
استمر
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo
طريقه السرد جميله جداا وترتيب الاحداث جميل ولكن الجزء الاول او حتي الان دا مقتبس من قصه الحرب والجنس والغموض ياريت ف الاحزاء اللي جايه منشوفش تشابه
عاش عليك وكمل ينجم
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo
انت سارق ياسطا فكرة الحرب والجنس والغموض
يغالي كل القصص اللي فيها فانتازيا وخيال اغلبها متشابهه يعني مثلا انا اقدر اقولك ان قصه الحرب والجنس والغموض اغلبها متداخد من انمي دراجون بول بس مقدر اقول عليها سرقه جايز يكون في القصه بتاعتي حاجه متشابهه بس هي مش نفس القصه فهيا مش مسروقه
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo
ياخي تبا لهذا الغموض😉🙂عااااش فشخ طحن فن👏👏👏👏👏👏
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo
يجدعان انا عايز انزل الجزء التاني بس مش عارف ادمجه مع الجزء ده اعملها ازاي حد يقولي 😂😂
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo
انا شامم ريحه الحرب والغموض والجنس ... بص لو حاببها تفضل حلوه وتبقي بعيده عن فكره الحرب والغموض والجنس ابعد عن انك تخل اي حاجه ليها علاقه بالجن والكيانات والفضائيين .. وابعد عن فكره انه يبقي يشتغل مع الحكومه او حتي قبل منهم مساعده وممكن تخليه يعاديهم كمان .. بلاش فكره انك تعمل فكره قصه معموله قبل كدا .. ورينا ابداعك الشخصي
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo و LORD CRAZY
انا شامم ريحه الحرب والغموض والجنس ... بص لو حاببها تفضل حلوه وتبقي بعيده عن فكره الحرب والغموض والجنس ابعد عن انك تخل اي حاجه ليها علاقه بالجن والكيانات والفضائيين .. وابعد عن فكره انه يبقي يشتغل مع الحكومه او حتي قبل منهم مساعده وممكن تخليه يعاديهم كمان .. بلاش فكره انك تعمل فكره قصه معموله قبل كدا .. ورينا ابداعك الشخصي
صدقني لو قولتلك ان ده نفس اللي فكرت فيه بالضبط
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo
استمر
 
  • عجبني
التفاعلات: Almalim kimoo

المواضيع المشابهة

عودة
أعلى أسفل
0%