NESWANGY

سجل عضوية او سجل الدخول للتصفح من دون إعلانات

راتني اختي استمني فاعجبها زبي وسخنت عليه وطلبت مني ان انيكها

دكتور نسوانجي

مدير
طاقم الإدارة
مدير
نسوانجي متفاعل
نسوانجي متميز
نسوانجي قديم
حاصل علي أكثر من 100000 نقطة
ناشر مجلة
إنضم
8 سبتمبر 2021
المشاركات
45,843
مستوى التفاعل
11,509
نقاط
17,598
0zt5g0f8e9.jpg

بقيت الحرارة حين راتني اختي استمني و اشتهت زبي الذي اعجبها و انا رغم ترددي في الاول و لكن لما ذقت كسها احسست اني ضيعت الكثير من وقتي لانني لم انك ذلك الكس و كان زبي يتحرك في الكس بلا توقف و المتعة الجنسية كانت كبيرة جدا . ثم مارسنا النيك بوضعية الكلبة و صرت انا خلفها و اضرب لها الطيز بالكف و الصفعات و طيزها رغم انه ليس كبير جدا و لكنه مرن و يتحرك بمجرد هزه قليلا و انا كنت اصفع فيه بقوة كبيرة و اشعر بمتعة جنسية حارة جدا حتى تعبت من كثرة النيك و صرت افكر في القذف و لكن هي كانت تريد المزيد و طلبت مني ان اتمدد و اتركها تركب على الزب و تمارس وضعية الفارس
و كم كانت اختي شهوانية و تحب الجنس حيث لما راتني اختي استمني كانت فرصتها التي لا تعوض و هي من الاول كانت تريد الزب و الممارسة الجنسية لانها لا تملك اي مانع من ممارسة سكس المحارم معي و انا كنت اتحفظ و في تلك اللحظات التي ركبت على زبي كانت تصعد بقوة و تنزل و تعطيني متعة كبيرة جدا .و كانت اهتي هائجة و ترتعش على زبي و هي تجلس حتى يغوص الزب في كل انبوب كسها و تجلس على الخصيتين بقوة و انا صرت اقترب اكثر و الهث اه اح اح اه اه اه اه و اشعر بمتعة جنسية كبيرة و اتمنى لو راتني اختي استمني قبل ذلك اليوم لانكحها قبل الان لان اختي ابهرتني في الفراش و كسها ذوبني احلى تذويب و جعلني استمتع
ثم وصلت الى اللحظة الحارة القصوى و قمت و رفعت اختي و تركتها واقفة على رجل واحدة و رجلها الاخرى تحت ابطي و ادخلت لها زبي و انا انيكها و اقترب من الانزال حيث ان اختي راتني استمني و سخنتني و جعلتني هائج كالثور و كانت هي تتغنج اه اح اه اه اه اح اح اح و حرارتها الجنسية قوية جدا و مرتفعة . و شعرت بها ترتعش اكثر من مرة خلال النيك اما انا فكنت محتاج الى رعشة واحدة فقط اخرج منها المني و افجر فيها الشهوة الساخنة باحلى طريقة ممكنة و على الفور سحبت زبي من الكس و نزلت اختي تتلقى حليبه في وجهها و هي تخرج لي لسانها حتى اقذف فيه و قد راتني اختي استمني يومها و حققت ما كانت تصبو اليه من ممارسة الجنس و سكس المحارم بقوة كبيرة
و كان زبي يقذف و ينثر حليبه الحار الساخن المليئ بالشهوة بكل حرارة في وجه اختي الحسناء و انا اصرخ اه اح اه اه اه اه كلما دفع زبي قطرة حليب و هي تواصل اخراج لسانها امام زبي الذي اخرج كمية كبيرة جد على غير المعتاد و هذا قياسا بالشهوة الحارة التي كانت في داخلي اثناء النيك . و حين كنت انا اقذف كنت ادلك زبي و استمني في وجهها لان الشهوة كانت قوية و كبيرة جدا و لابد لي من دلك الزب حتى اخرج كل الشهوة التي كانت فيه و احسست براحة كبيرة بعدما مارسنا الجنس و تمتعنا مع بعض و اختي راتني استمني و متعتني و دلعت لي زبي حتى ارتحت و اخرجت الشهوة الجنسية الجميلة معها باحلى نيك في حياتي
 
guydpvw67p.jpg


كانت الامور تمشي لوحدها لما راتني اختي استمني و اشتهت زبي الذي فعلا كان واقف و منتصب الى درجة قوية جدا و لا تصدق و انا لما سخنت بعدما رضعت لي زبي قررت ان اعطيها حقها من النيك في كسها و جذبتها نحوي و هي في حضني و مددتها على ظهرها فوق السرير و فتحت لها رجليها لاجد امام ذلك الكس الوردي الجميل جدا و الذي كان مغلوق جيدا بين الشفرتين و اختي رغم انها تتناك الا انها عادة تاتي مع شباب بازبار صغيرة . و رحتاضع راس زبي فوق الكس و اختي انطلقت بسرعة في التغنج الساخن جدا اه اه اه اح اح اه اه ثم ادخلت لها الراس و قبلتها من شفتيها بمحنة كبيرة جدا و زدت في تسخينها حين دفعت زبي قليلا نحو كسها
و كم كان الكس ضيق و صغير و انا ادفع فيه زبي بصعوبة رغم انه كان مبلول لانه حين راتني اختي استمني سخنت من ساعتها و تبلل كسها و كانت تريد الزب و انا زدت من تسخينها في المداعبات الحارة حتى ادخلت لها زبي و حشرته بقوة في الكس الذي كان حار و ساخن و مجنون وبدات ساعتها انيك و ادخل زبي و احركه الى الامام و الخلف بكل متعة و حرارة نارية . و سخنت اختي اكثر و هي تصرخ اه اه اه اح اح اح اه اه اه ادخل حبيبي اكثر اه اه اه زبك احلى زب يدخل كسي اه اه اه اليوم ذقت زب حقيقي اه اه اه اه و انا اهيج و لا اكذب ان قلت ان كس اختي كان احلى كس نكته في حياتي و من حسن حظي راتني اختي استمني و نظرت الى زبي و محنتي الجنسية
و بكل الاوضاع الجنسية بقيت امارس معها الجنس و انا مسرور لان اختي راتني استمني و رغبت في زبي و رفعتها على حجري فوق زبي بقوة كبيرة و اجلستها عليه و ادخلت زبي في شفرتي الكس لينزلق زبي بحرارة و قوة في داخل الكس و انا اعانقها و اقبلها قبلات حارة . و ظلت اختي تترنح و تتغنج اه اه اح اح اح اح و ه تصعد و تنزل و انا احمل لها طيزها الجميل الناعم و الزب ينزلق في كسها العرقان من الشهوة و انيكها نيك ساخن جدا و بحرارة جنسية لا مثيل لها و انا غير مصدق اني انيكها و انها على زبي لولا ان راتني اختي استمني و رات زبي الهائج الذي كان عند حسن الظن و كان ينيك نيك ساخن جدا و قوي في اسخن كس ضيق و لذيذ وحرارته مثيرة جدا
و ادخلت زبي للخصييتين و انا احكه على شفراتها واتلذذ بالنيك بينما هي كانت تخرج الاهات الساخنة جدا اه اه اه اح اح اح اه اه اه اه و محنتها كانت كبيرة و انا الهث كانني اجري والشهوة كانت طبعا حارة و ساخنة جدا و ملتهبة و زبي يجد الطريق لزجا و مبللا كلما ابعثه داخل الكس . و بقيت انا خلفها في تلذذ جميل و ساخن جدا و انيك نيك ساخن جدا و اختي تصرخ بلا توقف طوال فصول النيك اه اه اه اه اه اه اح اح اخي العزيز زبك احلى زب ناكني اه اه اه اه و انا الهث و اصرخ اه اح اح و انت كسك احلى كس و احسست اني فرطت في هذا الكس و الجسد و ما كنت لانيكها لولا ان راتني اختي استمني و رات زبي منتصب بين يداي و انا في تلك الشهوة الساخنة جدا
 
نسوانجي كام أول موقع عربي يتيح لايف كام مع شراميط من أنحاء الوطن العربي
ztjnmkwmje.jpg

حين راتني اختي استمني خلعت ثيابها و هجمت على زبي و كانها كانت تنتظر هذه اللحظة و انا اعيش مع اختي رفقة ابي و امي و نحن عائلة متحررة و كنا نمضي اغلب اوقاتنا في اوروبا و اختي اصغر مني بسنة واحدة فقط و كانت تاتي مع عشيقها الذي كان صديقي و ينيكها في غرفتها و اان اعرف اي ان امور السكس في بيتنا كانت عادية جدا .و انا ايضا كنت احضر البنات الى البيت والعاهرات و انيك و اتمتع و لكن لم اترك اختي تدخل علينا او ترانا لاني كنت اريد الابقاءع لى بعض الاحترام معها و ذات يوم كنت في البيت اشاهد قناة اباحية تعرض افلام السكس حتى في النهار و كان الجور حار جدا و انا ارتدي ملابس خفيفة و وجدت نفسي العب بزبي و استمني حتى دخلت اختي و راتني ماسك زبي العب
و لما راتني اختي استمني حاولت اخفاء زبي لكنها كانت جد محمومة و ممحونة حيث اقتربت مني و امسكت يدي و طلبت من ابقي زبي في الخارج لانها تريد ان تقضي لي شهوتي و انا صرخت عليها و بقيت معها في جدال و اخبرتها ان ارفض ان اقضي شهوتي على اختي . و اخبرتها اني اريد ان استمني و لو اردت الفتيات فان ذاكرة الهاتف مملوءة بارقام الصديقات و العاهرات من مختلف الاعمار و الانواع و لكن اختي اصرت و كنت راغبة بشدة و صارحتني انها تحبني منذ مدة و تريد ممارسة سكس المحارم معي و حين كنت اتحدث معها كانت هي قد بدات تلعب بزبي و تلامسه و تحركه و لا انكر اني لم اقاوم تلك اليد الناعمة و المتعة و سخنت و لما راتني اختي استمني كانت مصرة جدا
و بعد ذلك تمددت انا على السرير و فتحت رجلاي و تركتها تلعب بزبي و تفرك فيه و زبي منتصب و الشهوة اتشعلت فيه بقوة كبيرة و لما راتني اختي استمني اعجبها زبي و هيجها حتى اصبحت كالمجنونة و لوحدها بدات ترضع زبي و لحسته و مصت الخصتين و انا متكي استمتع معها متعة جميلة . و بدات اختي لوحدها في خلع الثياب و اصلا هي كانت ترتدي ملابس مكشوفة و سهلة الخلع و اصبحت في رمشة عين عارية تماما و لما رايت اختي عارية امامي احسست اني كنت مقصر في حقها و في جسمها فقد كانت جميلة و مثيرة اكثر مما تخيلت و خاصة في حلمتي بزازها الجميلتين جدا و فرحت بعد ذلك لان القدر كان معي لما راتني اختي استمني و الا لما حدث معي ما حدث
و باقصى حرارة جنسية كانت ترضع زبي و تمص فيه و تلحس و تشم الخصتين و انا متمدد على ظهري و ارفع رجلاي و من شدة وقاحتها راحت اختي تلحس لي فتحة شرجي و انا اضحك و رغم اني طلبت منها ان تتوقف الا انني في داخلي كنت اريد ان تكررها لان فيها متعة جنسية كبيرة جدا . ثم سخنت انا و جلبت اختي نحوي و امسكتها بالتقبيل الحار في عنقها و فمها و كانت هي هائجة و قلبها يدق ايضا بحرار ة قوية جدا و انا اواصل اللحس و التقبيل و امسكتها من بزازها ادعك في حلمتها و اعجن و صدرها طري و ناعم جدا ثم قربت كسها من زبي و انا ساخن جدا و اريد ان انيكها و سعيد من حظي حين راتني اختي استمني و سخنت ايضا على زبي حتى تمارس معي الجنس
 
  • عجبني
التفاعلات: fahd2028

المواضيع المشابهة

عودة
أعلى أسفل
0%