NESWANGY

سجل عضوية او سجل الدخول للتصفح من دون إعلانات

مع حبيبتي السحاقية ولحظات حارة و ساخنة جدا في الفراش – الجزء1

دكتور نسوانجي

مدير
طاقم الإدارة
مدير
نسوانجي متفاعل
نسوانجي متميز
نسوانجي قديم
حاصل علي أكثر من 100000 نقطة
ناشر مجلة
إنضم
8 سبتمبر 2021
المشاركات
45,840
مستوى التفاعل
12,427
نقاط
20,467
6dbt0olfuu.jpg

اجمل ذكريات النيك و السكس مع حبيبتي السحاقية لمياء التي كانت تدرس معي في ذلك الوقت و كنا في اخر فصول السنة النهائية قبل اجتياز امتحان البكالوريا حيث كانت تاتي الى بيتنا كي نراجع و نتدارس و لكن تحولت علاقتنا من المراجعة و الدروس الى السكس و السحاق . في ذلك اليوم الذي انطلقت علاقتنا الساخنة كنت جالسة خلفها و كانت طيزها تقابلني و كانت تبدو جميلة جدا و مدورة و صديقتي لم اكن اعرفها سمينة بل كانت نحيفة مثي انا ايضا و لكن ادهشني طيزها حيث مازحتها وقلت لها طيزك كبرت اصبحت بدينة و هي ردت علي بابتسامة و قالت لا لم اصبح بدينة بل انا املك طيز كبير
ثم تواصلت المداعبة بيننا حتى وجدت نفسي اريها طيزي و تريني طيزها و لكن بالكيلوت فقط و انطلقت رحلة الجنس مع حبيبتي السحاقية لما خلعت لي كيلوتها و اصرت ان افعل نفس الشيء و عرضت علي ان نبدا الجو قليلا و نرتاح من الدراسة المتعبة .و بدات اذوب تدريجيا معها و اقترب منها الى ان امسكتني و بدات تقبلني من الفم بحرارة غريبة جدا و انا في حضنها و قبلاتها كانت جميلة و بدات تتحسس على طيزي و طلبت مني ان اتعرى كي ترى صدري و تعلمني كيف اجعل حلماتي تبدو وقفة و منتصبة و انا كنت بلا خبرة حيث لم يسبق لي ممارسة الجنس لا مع رجل و لا مع امراة
و سمحت لها بانزال الستيان و تعريتي و انا مع حبيبتي السحاقية التي لم اكن اعلم انها تملك الخبرة و اظهرت لها بزازي و حين لمست حلمتي شعرت بقشعريرة حارة و جميلة في جسدي و انتصبت حلماتي و كان الامر سلوكا عاديا و لكنها صورت لي و كانها هي من فعلت ذلك . و بدات تلحس لي الحلمة و ترضع و ان اسخن و اذوب و اعجبني الامر كثيرا حتى استلقيت على ظهري و انا مع حبيبتي السحاقية ذائبة تماما و هي تلحس لي بزازي و انزلت يدها حتى لمست لي كسي و بدات تلعب بالكس و انا اواصل الالتهاب و اسخن اكثر و اشعر بالرغبة
و لم اعرف كيف وقع كسها على كسي و هي فوقي و كانت الحرارة تخرج من كسها و انا اشعر ان كسي يخرج ريقه بحرارة كبيرة و انا اهيج و بدات اتاوه بقوة اه اح اح اح اح اح اه اه و الهب بحرارة جيملة جدا و كانني كنت اجري و اركض باقصى سرعة و قلبي كانت نبضاته حارة و عالية جدا . و حتى لمياء كان قلبها ينبض و نبضاتنا مختلطة و حارة و جميلة و انا اسمع اه اه اح اح اح و اعض شفتها بفمي و اقبلها بجنون و امص لسانها و حبيبتي السحاقية لمياء تسخن و شهوتها ترتفع اكثر كلما لمستها و قبلتها بذلك الجنون الجنسي الحار جدا
 
نسوانجي كام أول موقع عربي يتيح لايف كام مع شراميط من أنحاء الوطن العربي

المواضيع المشابهة

عودة
أعلى أسفل
0%