NESWANGY

سجل عضوية او سجل الدخول للتصفح من دون إعلانات

بابا فتحني بقوة و ناكني من كسي في ليلة ساخنة بعدما هجم علي في غرفة نومي

دكتور نسوانجي

مدير
طاقم الإدارة
مدير
نسوانجي متفاعل
نسوانجي متميز
نسوانجي قديم
حاصل علي أكثر من 100000 نقطة
ناشر مجلة
إنضم
8 سبتمبر 2021
المشاركات
45,828
مستوى التفاعل
12,951
نقاط
14,526
ry1a5vsrdt.jpg

بحرارة جنسية قوية بابا فتحني بقوة كبيرة و زبه اخترق اخيرا كسي حيث تحرر الزب داخلي و اصبح يدخل في رحمي للخصيتين و بابا ما زال يقبلني ويلحس و اعتقد انني زوجته و نسي اني بنته البريئة الجميلة التي يحبها و انا ذائبة في الحرارة و المتعة و اتناك نيك ساخن جدا . و كان بابا يهز زبه في كسي و يرفع حوضه بقوة ثم يدفع زبه واحيانا يؤلمني زبه واصرخ اي اي و احيانا احس بحرارة جميلة مع تحرك الزب و السبب اني اتناك لاول مرة و الزب كان كبير و سميك جدا و ظل بابا يلهث بلا توقف اثناء النيك و الزب الذي كان يتحرك في كسي ساخن جدا و ناعم و كسي يفرز المزيد من مياهه و بابا يقبلني من الفم بحرارة و يلهب اه اه اح اح اح اه اه اه حبيبتي اح اه اه اه .
و انا تجوابت معه في تلك اللحظات حتى صرت اعانقه و هو فوقي واحس باللذة فقط بعدما زال مفعول الالم و اصبح الزب لذيذ جدا في كسي بعدما بابا فتحني بقوة و غرس زبه في كسي و كانت ضربات زب ابي قوية جدا و الخصيتين تضرب شفراتي بحرارة و انا ائن بقوة . و كنت اسمع صوت تحرك الزب طخ طخ طخ طخ طخ طخ و اسمع اه اه اه اه بنتي ساقذف اه اه اه اه وانا ذبت و اعتقدت ان بابا سيقذف في كسي و لكن من حسن حظي انه كان يحتفظ ببعض الوعي و راح يسحب زبه ليقذف على فخذي و انا كنت ارتعش و بابا فتحني بقوة و حرارة كبيرة و لاول مرة رايت الزب يقذف الحليبو بابا يئن بحرارة اه اح اه اه اه اح اح اه اه اه و الحليب يندفع من زبه على فخذي
و كان منظر الزب يقذف الحليب مقزز نوعا ما و لكن اللذة كانت واضحة فيه و عرفت ان بابا كان ممحون الى درجة جعلته يعتدي علي و ينيكني و بابا فتحني بقوة كبيرة و هو سكران و عاد الي يقبلني من الفم و هو يقول حبيبتي احبك سامحيني الشهوة كانت اقوى مني و انا كنت ابكي . و عاد الي بابا مرة اخرى و اخبرني انه سيتكفل بمصاريف اجراء عملية الترقيع كاملة و هو ما اراحني نوعا ما و عاهدني انه لن ينيكني مرة اخرى و اخبرني انه كانت في نيته رضع بزازي فقط و مداعبتي و لكنه حين ذاقني و سخن علي هاجت شهوته و بابا فتحني بقوة و اكمل النيكة من الكس بالتهاب جنسي ناري
و نمت في حضنه كانه زوجي و قلبي يدق و كنت اريد ان ينتصب زبه مرة اخرى حتى ينيكني و لكنه غط في نوم عميق و حاولت اللعب بزبه حتى يقوم مرة اخرى و لكنه ظل مرتخي و انا كنت احك كسي على زبه و على جسمه حتى احصل على اللذة الجنسية . و هكذا انتهت علاقتي بابي حيث كما وعدني رقع غشائي و اان اليوم عذراء و مخطوبة و بابا لم يعد يشرب الخمر و اصبح انسان اخر و لكن تلك المغامرة و اللذة لا يمكن نسيانها و ذلك الزب الكبير جدا الذي كان يمزق كسي حين بابا فتحني بقوة و ناكني في تلك الليلة الساخنة جدا المليئة باللذة و المتعة الجنسية الحارة و تركني الى الان اعشق ذلك الزب الجميل الكبير الذي لم اره الا في ذلك اليوم
 
lv2mft40t4.jpg

تواصلت الحرارة الجنسية و باب فتحني بقوة و هو فوقي و انا في سكس محارم اشعر بالمتعة و لكن مستغربة جدا لان ابي لم يفعلها من قبل و هو فوقي و زبه بدا يحوم امام كسي و انا حتى و ان كنت في البداية ابدي بعض المقاومة الا اني سرعان ما استسلمت له و صرت افتح له رجلاي . و كان يقبلني بقوة و يحاول ان يمص لي حلمتي و انا صدري صغير جدا مقارنة بصدر زوجة ابي و باب بحرارته بدا يهيجني حيث جعلني افتح له رجلي و مستعدة حتى لو يفتحني لانه في النهاية هو صاحب الفضيحة و لن اخجل من شيء و كان يتحسسني على الفخذين ويلعب بهما بلا توقف و هو يرتعد و شهوته قوية و انا اشم فيه رائحة الخمر الذي كان يسيطر على عقله و حركاته و كل شيء فيه
و فجاة اخرج بابا زبه و كان زبه كبير الى درجة لا تصدق و طويل جدا و مليء بالعروق و انا ارى ذلك الزب لاول مرة و بابا فتحني بقوة بذلك الزب الكبير و لكن طلب مني في الاول ان ارضع له و امص و انا في البداية كنت امص الراس فقط و لكن الزب لذيذ و لم اعرف كيف ادخلته في فمي كاملا . و كنت امص وارضع بحرارة كبيرة و الشهوة التي كانت في بابا كانت تنتقل الي و تحرك كسي الذي بدا يسيل منه ماء الشهوة و بابا يواصل تقبيلي من الفم و التحسس علي من فوق و انا اذوب تحته و بابا فتحني بقوة حين وضع زبه بين شفرات الكس و هو يريد ادخال زبه في كسي حتى يذيقني حرارة النيك و انينه كان قوي جدا اه اح اه اح اح اححححح
و طبعا بابا خبير في الجنس و اكبر مني و يعرف كيف يحرك شهوتي و يهيج كسي و لذلك لم يدخل زبه مباشرة بل كان يفرك فيه فقط على فتحة كسي حتى يهيجني اكثر و انا كنت اذوب امامه و اشعر بحرارة راس زبه الذي كان يحوم حول كسي . ثم بدا الراس يدخل و يغوص وسط الشفرتين و كسي كان تبلل و اصبح جاهز لاستقبال الزب و هكذا بابا مزق غشاء كسي و ادخل زبه و بابا فتحني ليلتها و كانني زوجته و لم اكن اتوقع ان ليلة دخلتي ستكون على زب بابا و لكن كانت اللذة جميلة رغم اني كنت حزينة نوعا ما و بابا حين ادخل زبه اصبح مثل الثور هائج جدا و يدخل زبه بحرارة و يلهث من حرارة النيك
و كان بابا فوقي يهز زبه في كسي و يدخل و يخرج و يصيح اه اه اح اح اه اه اه اه اصبري حبيبتي انا قريب من اخراج الشهوة اه اح اح اح و بابا فتحني بقوة و مزق غشائي في تلك اللحظة بذلك الزب الكبير السميك و انا اشعر ان ضربات خصيتيه على شفرات كسي كانت قوية و عنيفة جدا . و صرت انا انازع بقوة من المتعة ولكن كان الزب مؤلم نوعا ما لانه كبير و بابا كان ينيك بعنف و كانه ينيك زوجته او ينيك شرموطة متعودة على الزب و بابا فتحني بقوة و غطس زبه كله لاعماق كسي و نسي ان كسي ضيق و انفتح في تلك الاثناء فقط و كان من المفروض ان ينيكني بلطف على الاقل حتى يعودني على زبه
 
5rlchstk0s.jpg

اسمي اسمهان و انا فتاة جميلة و بابا فتحني بقوة وافقدني عذريتي في تلك الليلة الساخنة و لك شيء كان على ما يرام قبل ذلك اليوم و السبب الذي جعل بابا يفعل ذلك الامر هو انه كان سكران جدا و كنت انا لوحدي معه في البيت و زوجته كانت في بيت ابوها و امي متوفية . في تلك الليلة كان الجو حار جدا و لا يحتمل و نحن لا نملك مبردات في البيت و بالتالي اضطر دائما الى فتح النوافذ و اتحمل لسعات البعوض من اجل بعض النسمات الباردة المنعشة و في تلك الليلة فتحت ايضا باب غرفتي حتى يمر التيار الكهربائي احسن و بابا لما دخل على الساعة الحادية عشر قدمت له العشاء و كان طبيعي جدا و لم يسبق لابي و ان تحرش بي او حاول الاعتداء علي من قبل بل كان يحبني و يحترمني حتى و ان كان سكران
و في تلك الليلة الغريبة التي بابا فتحني بقوة كنت نائمة لوحدي و كان الجو حار جدا مما جعلني اتجرد قريبا من كل ثيابي حتى الداخلية و لكن في الليل سمعت صوت الباب ينفتح و خفت كثيرا و قلبي يدق و لما فتحت عيني وجدت بابا . و اغلقت عيني مرة اخرى و تظاهرت اني نائمة حتى اتدلع عليه و كنت اعتقد ان بابا سيقبلني في خدي او جبيني و يخرج و لكن بابا جلس بجنبي و بدا يتحسس على صدري و النار مشتعلة فيه و انا قلبي بدا ينبض من الاستغراب و بابا فتحني بقوة و ناكني بعد ذلك و ظل يتحسس علي حتى تاكدت انه يريد ان ينيكني و يمارس علي الجنس و اصابعه كانت ناعمة و ساخنة جدا و تهيجني
و كان قلبي ينبض و لكن انا اتظاهر اني نائمة و بابا انطلق يتحسسني و يلمس صدري اكثر من اي منطقة في جسمي ثم فاجاني حين انحنى الى صدري يمص و يرضع بقوة كبيرة و انفاسه قوية جدا و انا اسمع تنهداته الساخنة اه اه اح اه اه اه اه و هو يقترب مني ليرضع . و جاء فم ابي على صدري و بابا فتحني بقوة و راح في الاول يمص لي الحلمة التي ادخلها بين شفتيه و كان يجذب فيها بفمه و اسنانه و يمص مص ساخن جدا و جميل ثم يمسك لي بزازي و انا ارتعش من الخوف و من الشهوة التي ارتفعت بسرعة و انا اتظاهر دائما اني نائمة و فجاة بابا امسكني من اذني وقال هيا حبيبتي قومي اريد ان اجامعك اليوم
و بعد ان كرر بابا الجملة فتحت عني و انا اتظاهر اني نعسانة و متعبة و قلت له ماذا بابا هل تريد شيء و انقض علي بقبلات ساخنة جدا وبابا فتحني بقوة و هو فوقي ثم بدا يبوسني من الفم و انا اقول له لا بابا ليس هكذا لا لا لا ارجوك بابا انا بنتك و هو كان سكران . و من شدة الشهوة و الرغبة مزق بابا فستاني بعنف و انطلق يمصني و يرضع و هو يقرب زبه من كسي حتى يدخله و انا كنت اقاوم و لكن مع الوقت قررت ان استسلم لانه في النهاية انا بنته و الفضيحة سترجع اليه و تركته يفعل ما يريد و بابا فتحني بقوة و ادخل زبه في كسي و القصة ساكملها في الجزء القادم الذي كانت وقائعه ساخنة نار و هائجة
 
نسوانجي كام أول موقع عربي يتيح لايف كام مع شراميط من أنحاء الوطن العربي

المواضيع المشابهة

عودة
أعلى أسفل
0%