NESWANGY

سجل عضوية او سجل الدخول للتصفح من دون إعلانات

مديرة المدرسة السادية و خادمتها الطالبة المثيرة تشبع رغباتها الجنسية الشاذة الجزء الثالث

دكتور نسوانجي

مدير
طاقم الإدارة
مدير
نسوانجي متفاعل
نسوانجي متميز
نسوانجي قديم
حاصل علي أكثر من 100000 نقطة
ناشر مجلة
إنضم
8 سبتمبر 2021
المشاركات
45,830
مستوى التفاعل
13,628
نقاط
10,038
uk03ap311t.jpg

أفاقت مديرة المدرسة السادية و راحت تضحك و تأمر نسرين: قومي يا قحبة.انت بركتي…قومي وريني طيزك…لما لم تستجب نسرين من فرط إعيائها لما راتعشت بالرغم منها صفعتها مديرة المدرسة على ردفيها: قومي يا متناكة!! فقامت نسرين لتجد ميرة المدرسة قد تعرت بكاملها! فغرت نسرين فاها فضحكت المديرة عصمت ثم قالت: بصي يا وسخة… انا هنام هنا و عاوزاكي تلحس ليا كسي!! و بعدين خرم طيزي!! نظرت نسرين إليها ثم نزلت عيناها إلى كس ديرة المدرسة فرأته محاطاً بغابة هائلة من الشعر الاسود حتى لا يكاد يبدو! اشمأزت نسرين وقالت: بس أتنا ما عرفش…اقتربت منها مديرة المدرسة السادية برغباتها الجنسية الشاذة وتجهمت و كشرت عن أنيابها و بزازوها تترجرج وقالت: ايه يا بت!! عليا الشوية دول! أمال لما كنتي بتمصي للولا طارق كان حلو… كنت بتمصليه و لا لأ يا بت.. و أمسكتها منش عرها و قد نزعت عنها حجابها فصاحت نسرين باكية: أيوة..أيوة…لتزعق المديرة: أيوة أيه يا منيوكة…أنطقي….قولي كنت بتعملي ايه!
قالت نسرين و لا تزال تبكي: آه بمصله… بمصله… ثم رجت عصمت رأسها: أنطقي ..قولي…تمصيله أيه؟! صاحت نسرين من الألم و المديرة تجري عليها رغباتها السادية: بمصله.. بمصله..ما نت عارفة! اهتاجت مديرة المدرسة السادية: عارفة أيه يا بت الكلب…هو أنا كنت وياكم! و صفعتها على طيزها بكل قوة فاحمرت بشدة! صاحت نسرين: بمصله…بمصله زبه!! انفرجت شفتا مديرة المدرسة السادية عن ابتسامة ودق قلبها: تمصيله زبه! صحيح…زبه… تمصيله زبه…ومش عاوزة تلحسيلي كسي يا وسخة!! نهنهت نسرين من البكاء وقالت: ما عارفش… صدقيني ما اعرفش….غضبت عصمت وتبدت رغباتها الجنسية الشاذة : متعرفيش ازاي…! وصفعتها على طيزها فصاحت نسرين: ملهوش مسكة..امسكة ازاي! صاحت عصمت: أيه يا كس أمك!! ألحسي يا بت… ألحسي زي ما بتلحسي الأيس كريم!! هزت نسرين راسها: حاضر حاضر.. هالحسلك بس سيبي شعري!!! أفلتت بدفعة شعرها وراحت عصمت تستريح على سطح المكتب جالسة وتفتح قدميها وتهمس: تعلي يا كس أمك..فتركع نسرين عند ركبتيها وتبدأ لحس كس مديرة المدرسة برغباتها الجنسية الشاذة فلا تحمد لها الاتخيرة لحسها فتمسك برأسهاو تدسها في غابة كسها :ألحسي…الحسي.. حلو… مش عاجبك الزب ده! تقصد زنبورها الكبير! أخذت نسرين تلتهم كسها بشدة وتلتقط بظرها تعتصره بين شفتيها لتجنن عقل عصمت و تشهق شهقات تأتي شهوتها فيها! راحت مديرة المدرسة الادية تلهث مادحة: جدعة يا بت…جدعة…وكمان خرم طيزي..
فلقست عصمت سريعاً و ولت طيزها لنسرين تدس الاخيرة لسانها في طيزها باشمئزاز ولكنها مضطرة! لحست خرمها حتى اعلنت عصمت : خلاص… وريني خرمك انت بقا…كنت هنسى!! نهضت عصمت و فلقست نسرين! أتتها من خلفها تتحسس خرق طيزها باشتهاء بالغ! قالت هامسة: الولا طارق كان بينيكك هنا!! لما لم تجب نسرين راحت مديرة المدرسة السادية تتمطى و تصفع دبرها بقوة!! صرخت خادمتها الطالبة المثيرة: آي..زأرجوك كفاية….تعبتيني… ضحكت مديرة المدرسة السادية باستمتاع: أنت لسة شوفتي حاجة يا روح أمك! اصبري عليا! نهضت لتدس يدها في درج مكتبها و تخرج خيارة!! راحت تمصمصها ويدها تفرك كس نسرين من الأسفل بل تكاد تقتلع بظرها و الأخيرة تتالم:الرااااااحة أر..جو…ووو..ووك…ي… لم تهتم مديرة المدرسة السادية جداً وقالت:لأ…نشوف مفتوحة اد أيه! وراحت تدس أصبع فزاغ فيها! صاحت نسرين بتألم فقهقهت عصمت قائلةً: أثبتي يا لبوة ..أمال لو كان زبر!! بإصبعين راحت عصمت تستدير في أست نسرين الطالبة المثيرة وقد بأت تستمتع فتاوهت: آآآه….ضحكت المديرة: تعبانة يا بت ولا أيه!! شكلك حابة الموضوع يا لبوة! فالتقطت الخيارة وسرعان ما دستها في خرقها!! صاحت نسرين صيحة كبيرة :آآآآآآآه وتقدت بركبتيها للأمام! قهقهت عصمت مجدداً: دي خيارة أمال بتتناكي منها ازاي…! و جلعت تكز على أسنانها غيظاً من فرط السادية اللتي تتملكها وراحت تنيك طيز نسرين بالخيارة ! نسرين راحت تحتضر من فرط الآهات و البكاء!! حتى أنها أنحنت على مرفقيها أرضاً مفلقسة طيزها في الهواء حتى تعبث بها عصمت! راحت عصمت تخرج الخيارة وتلحسها وتستطعمها فتتلذ: طعمها حلو يا لبوة! أنت بتعطري طيزك يا قحبة!! ثم دفعتها مجدداً فزاغت كلها إلا ربعها فاندفعت نسرين للأمام فراحت عصمت تصفعها بكلتا يديها على دبرها و الأخيرة تتأوه: آآآه…..آآآآه… طيب بشويش…أرجوكي بشويش…تركت مديرة المدرسة الخيارة في خرق نسرين و راحت تفرك كسها!! راحت تستمني فضرطت نسرين فدفعت الخيارة بقوة !! قهقهت عصمت حين انزلقت الخيارة من شرج الطالبة المثيرة و أحدثت صوت مع خروجها و وقعت أمامها! التقطتها وزعقت بنسرين أن تنهض فنهضت و كأنها عرجاء مما أجرته عليها المديرة السادية من رغباتها الجنسية الشاذة! شدتها إليها لتلتقم شفتيها في قبة سادية طويلة أدمت شفتيها ! ليس ذلك فقط بل دفعت المديرة بالخيارة داخل كسها الكبير وراحت تنيك نفسها وهي تعتصر شفتي نسرين! دقائق على ذلك الوضع و أرتعشت المديرة فعضت على شفتي الطالبة فأدمتها حقيقة!! نسيت نفسها من رعشتها!
 
نسوانجي كام أول موقع عربي يتيح لايف كام مع شراميط من أنحاء الوطن العربي

المواضيع المشابهة

عودة
أعلى أسفل
0%