NESWANGY

سجل عضوية او سجل الدخول للتصفح من دون إعلانات

دكتور نسوانجي

مدير
طاقم الإدارة
مدير
نسوانجي متفاعل
نسوانجي متميز
نسوانجي قديم
حاصل علي أكثر من 100000 نقطة
ناشر مجلة
إنضم
8 سبتمبر 2021
المشاركات
45,841
مستوى التفاعل
12,176
نقاط
19,852
u75h7iwgip.jpg

حين اتذكر كيف مارسنا اللواط انا و لؤي لا استطيع التوقف عن الضحك خاصة و ان الفكرة حدثت يوم لعبنا مقابلة في الحي و كان لؤي صديقي منذ الطفولة و يومها كنت استفزه و هو يستفزني حول من يفوز و اتفقنا ان الفائز ينيك الاخر و كنت شبه متاكد اني سافوز عليه لان فريقنا اقوى بكثير من فريقه . و قبل يوم من المقابلة كنا نتجادل في الليل و كنت اصر اني ساهزمه شر هزيمة لكنه فاجاني حين قال اذا فزتم علينا نيكني و لم اصدق ان لؤي يتحدث بتلك الطريقة و بقيت انظر اليه وانا مبهوت من كلامه و بما اننا كنا لوحدنا فقد اقتربت منه و قلت له و اذا فزتم علينا نيكني ايضا و تراهنا على الامر و بقيت افكر في تلك الليلة كيف سانيك صديقي لانني كما قلت كنت واثقا من الفوز و اثناء المقابلة كنا كلما نسجل هدف اقترب من لؤي و اهمس في ذانه قائلا حضر طيزك للزب الى ان انتهت المقابلة بهزيمة ساحقة لفريق لؤي و اتجه كل واحد منا الى بيته و اخذنا نصيبنا من الحمام الدافئ و التقينا في المساء انا ولؤي و بمجرد ان رايته حتى انتصب زبي و ذكرته بالرهان الذي كان بيننا و كنت اعتقد انه سيتهرب لكنه فاجاني حين طلب مني ان اخذه الى مكان سري كي انيكه و هو ما جعلني اتاكد انه كان ايضا متاكدا انه سينهزم لذلك رفع ذلك التحدي و الرهان الخاسر مسبقا حتى انيكه و بالفعل مارسنا اللواط و نكته
اخذته الى اسفل العمارة في غرفة قنوات المياه بعد ان احضرت المفتاح و اغلقت الباب و دخلنا و لم اكن اعرف كيف انيك لانني كنت سانيك لاول مرة في حياتي و حين قبلته وجدت متعة جنسية كبيرة جدا و امسكته و قربته نحوي و انا احتضنه و اعصر له فلقتي طيزه . و كان طيزه كبيرا نوعا ما و طري حيث ادخلت يداي تحت كيلوته و لمست طيزه الابيض الدافئ جدا و قربت اصابعي حتى فتحته حيث صارت يدي رائحتها مثل رائحة الطيز ثم عريته و رايت زبه منتصب و كانه كان هو من سنيك حين مارسنا اللواط و تاكدت انه يحب الزب و هنا اخرجت زبي الذي كان منتصب اكثر من زبه و اجبرته على رضع زبي . و بمجرد ان بدا يرضع زبي حتى قذفت على وجهه حليب زبي بكل قوة لانني لم اقاوم شهوتي و كان فمه ساخن و حار جدا و رغم ذلك فان زبي ظل على انتصابه جاهز النيك مرة اخرى و لم اصدق ان الشهوة بقيت كما هي رغم اني رايت زبي يقذف بام عيني و حتى استمتع بطيزه و لو لمدة قصيرة كنت ارغب في ادخال زبي فادرته و فتحت فلقتي طيزي و كان زبي لزج جدا بعدما تلطخ بالمني و هو ما ساعدني على ادخاله في طيز لؤي حين مارسنا اللواط
ادخلت زبي كاملا في طيزه الذي كان حارا جدا و ممتع حتى اوصلت الخصيتين الى ملامسة فلقتيه و بقيت انيكه وادخل و اخرج زبي في طيزه الساخن جدا و انا امسكه من صدره و العب بحلمتي بزازه المنتصبة و لم استطع عن التوقف و انا اهز طيزه بزبي بتلك القوة الكبيرة . و هذه المرة استطعت ان اكبح شهوتي قليلا لان مدة النيك كانت اطول بل في بعض الاحيان كنت اخرج زبي و امسكه و اضربه على طيزه بين الفلقتين ثم ادخله مرة اخرى بكل قوة حيث استمتعنا لما مارسنا اللواط و نكته و هو يتاوه و يقول زبك لذيذ اه اح ممممممممممممم نيكني لا تتوقف و لم يكن يعلم ربما ان كلماته كانت تزيد في تهييجي اكثر و تشعل رغبتي الجنسية . و بالفعل احسست ان زبي يوشك على الانفجار مرة اخرى و هو داخل طيزه وانا كلما ادخل و اخرج زبي اشم رائحة الطيز المثيرة حيث كان زبي يسد كل الفتحة و كما هو معلوم فقد جاءتني رعشة لذيذة و قية ساحرة حركت كل مشاعري و هزت كل جسمي
و كنت اريد ان ارى زبي يقذف مثلما يحدث في الافلام حيث وضعته على ظهر لؤي و كان ظهره سخنا جدا ايضا و خرجت اول قطرة من المني حيث كانت على شكل خط يفصل ظهره الى نصفين و في كل مرة كنت اغير من مكان زبي على الظهر حتى اقذف في اكبر قدر ممكن من مناطق ظهره و رسمت على ظهره خريطة من المني بعدما مارسنا اللواط و نكته و حينها لبست ثيابي و خرجنا و هو يلح علي ان يبقى الامر سرا بيني و بينه حتى لا يفتضح امره بين اهل الحي
 
نسوانجي كام أول موقع عربي يتيح لايف كام مع شراميط من أنحاء الوطن العربي

المواضيع المشابهة

عودة
أعلى أسفل
0%