NESWANGY

سجل عضوية او سجل الدخول للتصفح من دون إعلانات

عشقت كسها الساخن حتى صارت مثل زوجتي و زبي لا يرتخي حتى ينيكها – الجزء 3

دكتور نسوانجي

مدير
طاقم الإدارة
مدير
نسوانجي متفاعل
نسوانجي متميز
نسوانجي قديم
حاصل علي أكثر من 100000 نقطة
ناشر مجلة
إنضم
8 سبتمبر 2021
المشاركات
45,843
مستوى التفاعل
11,508
نقاط
17,592
l1yztokwml.jpg

اصبحت مثل المجنون و عشقت كسها الساخن و انا انيك هناء في تلك النيكة الاولى التي جاءت ساخنة جدا و حرارتها ملتهبة جدا و انا ارفع لها رجليها اكثر و ادخل زبي للخصيتين بقوة و اسمع منها انين حار جدا و يجعلني اهيج اكثر و زبي لا يتوقف عن التحرك . و امسكتهام ن الفخذين و انا اتحسس و اضغط و هي توحوح اه اح اح اه اه اه اه احب زبك حبيبي اه اه اه اه انا مشتاقة للنيك و الجنس اه اه اه اه اشتقت لدخول الزب في كسي اه اه اه اه و انا اتحسس و اشعر بتحرك زبي في كسها الذي كان جد صغير و ضيق جدا و زبي يعبر فيه باحلى متعة جنسية و باجمل تلذذ ممكن
ثم ادرتها بحركة قوية جدا لم اكن فيها في كامل وعيي و كل ذلك من حرارة الشهوة و انا ساخن انيكه و عشقت كسها الساخن الذي كان زبي يتحرك فيه بقوة و هي تواصل اخراج الوحوحات الحارة الساخنة جدا اه اه اه اه اه اه اه اه اح اح اح اح . ثم رايت مؤخرتها الجميلة و بياضها المثير جد و انا انيكها بتلك الوضعية القوية و صفعت طيزها الذي بدا يرتعد و ارى لحمه الوافر الطري يتحرك امامي لكني احسست برغبة قوية في اخراج الشهوة و هو ما جعلني اتصرف في تلك اللحظات بحرارة كبيرة جدا حيث وجدت نفسي اميل لاقبلها و العب بطيزها و افرك على بزازها و عشقت كسها الساخن اكثر و ان اريد ان اكب فيه شهوتي مرة اخرى
و مرة اخرى لا اعرف كيف فعلتها و لم اكب في داخل الكس شهوتي بل قذفتها بحرارة كبيرة داخل كس هناء الذي كان ساخن جدا و انا عشقت كسها الساخن الذيذ و بدا زبي يرمي حرارته و شهوته القوية كلها داخل الكس و اصرخ اه اه اح اح اه اه اه اه اه اه . و مثلما كانت شهوتي قوية جدا و انا اقذف اه اه اه كانت هي ايضا ترتعد حين كنت اقذف داخل كسها اي اي اي يييييييي ييييييييييي و تفتح لي كسها و اشعر بها تحاول ان ترتخي اكثر اام زبي الذي كان يقذف بكل حرارة و بقوة جنسية كبيرة و النارت خرج من داخل زبي و انا اواصل الصراخ بكل حرارة جنسية
و ما احلى تلك النهاية الجميلة لما سحبت زبي و رايت المني يقطر منه و ينزل من بين شفرتي كسها العرقانتين بعد احلى نيك و هناء تضحك و تنظر الي و هي قد شبعت من الزب و النيك و انا العب بلساني امامها حتى اعبر لها عن مدى حبي لها و لكسها الساخن . ثم مسحت زبي بين شفرتي الكس الساخنتين و قد ارتخى و اصبح ذائب تماما و رايتها ترفع كيلوتها على كسها و تنظل عليه التنورة و تقوم و انا خرجت و انا اشعر بنشوة جنسية جميلة و لذيذة جدا و من يومها عشقت كسها الساخن و وقعت في غرامها و اصبحت انيكها كانها زوجتي
 
نسوانجي كام أول موقع عربي يتيح لايف كام مع شراميط من أنحاء الوطن العربي

المواضيع المشابهة

عودة
أعلى أسفل
0%