NESWANGY

سجل عضوية او سجل الدخول للتصفح من دون إعلانات

دكتور نسوانجي

مدير
طاقم الإدارة
مدير
نسوانجي متفاعل
نسوانجي متميز
نسوانجي قديم
حاصل علي أكثر من 100000 نقطة
ناشر مجلة
إنضم
8 سبتمبر 2021
المشاركات
45,828
مستوى التفاعل
13,059
نقاط
14,766
pq66ovhffo.jpg

من شدة الشهوة لم استطع ان اتمالك نفسي و وجدت نفسي امارس اللواط مع ابن خالي الذي يصغرني بخمسة سنوات كاملة و القصة حدثت بطريقة لم اتخيلها يوما في حياتي خاصة وانني اعرفه منذ اليوم الذي ولد فيه و انا لم افكر يوما بممارسة اللواط معه او مع أي شاب اخر . في ذلك اليوم كنا في السوق اين اشترينا الخضر و الفواكه و كنا نحضر لعرس شقيقي الأكبر و حين رجعنا الى البيت لم نجد أي احد حيث ذهبت اغلب النسوة الى الحلاقة بينما كان الرجال مشغولون بغسل السيارات و نقل المستلزمات الى قاعة الحفلات و غيرها و حين دخلت الى البيت شعرت برغبة شديدة في التبول و اسرعت الى الحمام و بما انني كنت معه لوحدنا لم اغلق الباب بل دفعته فقط و أخرجت زبي و بدات ابول . بعد ذلك رايت الباب ينفتح و كنت اقابل الباب فاذا بابن خالي واقف امامي فاسرعت الى الالتفاف حتى لا يرى زبي لكنه فاجئن حين اخبرني انه يريد ان يبول أيضا و انه لا يستطيع الصبر و هم بفتح بنطلونه و اخراج زبه بطريقة فاجاتني و فعلا اخرج زبه و بدا يبول و انا ملتفت اخفي زبي و لحظتها قابلته مرة أخرى وجدنا انفسنا نبول وجها لوجه وبدات شدة الشهوة تتحرك في داخلي لأول مرة في حياتي على ابن خالي
و رفعت زبي قليلا حتى مر البول امامه فعاد الى الخلف ثم ضحك و هنا انهيت البول و لكن خرج مني المذي من شدة الشهوة و راى كيف كانت القطرات تخرج كثيفة من زبي بعد البول و بدا زبي ينتصب ثم مسحت زبي و قلت له هل اعجبك زبي . و تفاجى ابن خالي من سؤالي لكني كررت عليه السؤال و قلت له كيف تجرا و تقف تتبول امامي دون ان تستحي ثم قربت زبي و قلت له انظر الى هذا الزب الضخم و سترى كيف سياكل طيزك و ضممته و قبلته من رقبته و زبي اصبح جد منتصب من شدة الشهوة و الشبق الجنسي على ابن خالي الذي كان يضحك و كان الامر اعجبه ثم سحبت بنطلونه و انزلته بسرعة و رايت طيزه الذي كان شديد البياض و لامست بين زبي و بين الطيز و ارتفعت شهوتي اكثر و كانت لذة جنسية جميلة جدا احس بها لأول مرة في حياتي . و قد اندهشت كيف لم يقاومني او يحاول منعي حيث ظل واقفا و كانه كان يريد ان انيكه و وجدت نفسي أحاول ادخال زبي في داخل طيزه ذو الفتحة الضيقة و لمحت امامي قطعة صابون امسكتها و بصقت على زبي ثم دهنته بها و هنا استطعت ادخال زبي في طيزه بسهولة
اه اممم ما احلى تلك اللذة حين أدخلت زبي في الطيز و انا امارس اللواط مع ابن خالي و من شدة الشهوة امسكته بعنف حتى كدت اخنقه و انا انيكه بلا توقف و زبي كان يصل الى الخصيتين حين ادخله و كان طيزه حار جدا و ساخن . و كنت انيك و انا اهمس في اذنه بكل قوة اه اه نت لذيذ اه اه اح اح انا انيكك اه اه طيزك جميل اه اه و هو لم يكن يرد و لا ادري ان كان يتمتع او كان يتالم لكنه لم يقاومني و تركني انيك و اقبل و اهمس و المس و افعل كل ما كان يحلو لي فعله و انا انيك ابن خالي و امرس عليه اللواط و في الوقت الذي كنت انيكه و اتحسس عليه وقعت يدي على زبه لاتفاجئ به كيف كان منتصب جدا و هو ما يعني انه أيضا في قمة اللذة . و وجدت نفسي انيكه وانا العب بزبه و استمني له و يدي مدهونة بالصابون حتى احسست ان شهوتي اوشكت على الانفجار من شدة الشهوة و اللذة التي كنت عليها و انا انيك ابن خالي فادخلت زبي مرة أخيرة داخل طيزه كاملا و انتابتني موجة لذيذة جدا و مثيرة أتت معها شهوتي و شعرت ان بركان زبي سينفجر
و حاولت ادخال زبي في طيزه قدر الإمكان و الحقيقة ان زبي كان كله في طيزه و لكن الشهوة هي التي كانت تعطيني ذلك الشعور و فعلا حين كان زبي يقذف كنت احس اني اقذف النار و كان زبي اصبح تنين و كل ذلك من شدة الشهوة و النشوة التي كنت عليها و انا انيك ابن خالي . ثم شعرت برغبة في تقبيل رقبته و انا اقذف داخل طيزه و حين ارتخى زبي و انطفات شهوتي بعد اللواط عاودتني رغبة التبول لاجد زبي يحرقني من الصابون لكن متعة النيك جعلتني اقاوم و غسلت زبي و نظفته
 
نسوانجي كام أول موقع عربي يتيح لايف كام مع شراميط من أنحاء الوطن العربي

المواضيع المشابهة

عودة
أعلى أسفل
0%