NESWANGY

سجل عضوية او سجل الدخول للتصفح من دون إعلانات

دكتور نسوانجي

مدير
طاقم الإدارة
مدير
نسوانجي متفاعل
نسوانجي متميز
نسوانجي قديم
حاصل علي أكثر من 100000 نقطة
ناشر مجلة
إنضم
8 سبتمبر 2021
المشاركات
45,828
مستوى التفاعل
12,993
نقاط
14,641
ujjcrt2yz0.jpg

لم اكن اتوقع ان اصل الى ذلك الحد حيث ان زبه جعلني شاذ و احب الزب و يومها كان المدير ساخن جدا حيث اني في الصباح رضعت زبه حتى قذف و لم اتوقع انه سيطلبني في المساء ايضا حيث ناداني في الهاتف هذه المرة و تحدث معي كانني شرموطته حيث قال تعالي عندي حبيبتي زبي واقف . و لم اغضب او اشتمه لاني شعرت ان زبه يجذبني مثلما يجذب المغناطيس الحديد و هرولت الى مكتب المدير و انا احس اني اقوى رجل في تلك الشركة لان علاقتي بالمدير كانت مثل علاقة الرجل و حبيبته و مرة اخرى وجدته قد فتح سحاب بنطلونه و زبه واقف بقوة لكنه لم يطلب مني ان امص بل كان يريد ان ينيكني هذه المرة و بدا يقبلني من فمي كانني حبيبته و انا كنت ساخن جدا و اتجاوب معه و اخرج له لساني و وضعت يدي مباشرة فوق زبه لامسكه واتحسس و العب به
و لاول مرة لم انزل ارضع الزب حيث وجدت نفسي ادور لوحدي و اعطيه طيزي و هو خلفي يضع زبه على الفتحة و يحكه و يبزق و يردي ادخاله لكي ينيكني و كان زبه دافئ جدا على فتحتي و لذيذ و قد هيجني و جعل زبي ينتصب . ثم وقع الراس في الفتحة و دفعه بقوة كبيرة و زبه جعلني شاذ احب ان اتناك خاصة لما كان يهم بادخاله و الزب محصور بقوة عند باب فتحتي و المدير يدفع و انا اسمع انينه اه اح اح و هو يحاول ادخال زبه في فتحتي لكي ينيكني الى ان انفلت الراس في داخلي ليدفع المدير اكثر و يدخل ذلك الزب الضخم الكبير كله في طيزي و انا منحني اتلقى زبه و امسكني من يدي و طلب مني ان اميل الى الطاولة و افتح ساقاي قليلا و هكذا ادخل كل زبه للخصيتين
و بدا المدير يدفع اكثر و الزب يدخل و طييز تتمدد و انا استسلم له حتى احسست بكل الزب يدخل في فتحتي ولم اتالم بل بالعكس كانت اللذة جميلة و كبيرة جدا حيث كنت ارخي جسمي و اساعده على ادخال زبه الكبير في احشائي و قد كان النيك معه ممتع و زبه جعلني شاذ و احب الزب . ثم بدا المدير يصفع طيزي و هو يحرك زبه بسرعة كبيرة حتى ان صوت الطاولة كانت واضح جدا من قوة حركات زبه في داخلي و لكن انا كنت مائل و مستسلم اتلقى ذلك الزب في طيزي بكل استسلام و بكل متعة و كنت اريد ان استمني و احلب زبي الذي كان ساخن و لكن المدير كان يحمل يداي و يرفعهما على الطاولة و هو ينيكني و زبه جعلني شاذ الى درجة لم اكن اتخيلها رغم اني كنت في قرارة نفسي غير راضي عما كنت اقوم به
و كنت اترقب اللحظة التي سيقذف فيها حيث توقعت انه سيخرج زبه و يخفيه في المنديل و لكن المدير لم يفعلها بل حين اراد ان يقذف حشر زبه للخصيتين في مؤخرتي و توقع عن النيك لاشعر بمنيه الذي كان يخرج من فتحة زبه بحرارة يتدفق داخل احشائي و المدير يعتصر و يئن اه اه اه اه . و حين كان يقذف سخنني معه و وجدت نفسي احلب زبي و اقذف على الارض و انا اذوب و لما اكملت اخراج الشهوة قمت لارى المدير يمسح زبه الضخم بالمنديل و هو جد منتشي اما انا فكنت منتشي ايضا و لكن كان في داخلي بعض الشعور بالندم و من يومها صرت احب ان ينيكني المدير و زبه جعلني شاذ و لا اصبر عليه و جربت مرة فقط النيك مع رجل اخر و لكن زب المدير احلى بكثير
 
  • عجبني
التفاعلات: Awas
نسوانجي كام أول موقع عربي يتيح لايف كام مع شراميط من أنحاء الوطن العربي

المواضيع المشابهة

عودة
أعلى أسفل
0%