NESWANGY

سجل عضوية او سجل الدخول للتصفح من دون إعلانات

منقول قصيرة النيك في الباص و متعته مع الطيز الطري و حك الزب حتى يقذف محنته

دكتور نسوانجي

مدير
طاقم الإدارة
مدير
نسوانجي متفاعل
نسوانجي متميز
نسوانجي قديم
حاصل علي أكثر من 100000 نقطة
إنضم
8 سبتمبر 2021
المشاركات
45,830
مستوى التفاعل
14,049
نقاط
10,679
owh9n3mhst.jpg

انا شاب اموت في ممارسة النيك في الباص واحيانا اركب فقط من اجل البحث عن فتاة او امراة او حتى عجور سمينة تملك مؤخرة كبيرة حتى احك عليها زبي و اغتنم طبعا لحظات الذروة حين يكون الباص مزدحم و من بين اسخن مغامراتي كانت امراة رائعة و تملك مؤخرة نار . في ذلك اليوم احسست اني املك حظ كبير بمجرد ان ركبت و اقتربت منها و تحسستها بزبي طبعا لما الصقته على طيزها لكنها لم تلتفت و كان الامر مشجع بالنسبة لي حيث دفعت اكثر و التصقت بها اكثر ثم ترحك الباص و حشرت زبي جيدا على طيزها حتى استمتع و امتع شهوتي التي كان لزاما عليها ان تخرج في ذلك اليوم .
و انا من عادتي حين ابدا النيك في الباص التصق و الحرارة التي تكون في زبي اترجمها انا في ذهني الى خيال حيث كنت اتخيل اني معها في السرير انظر الى طيزها و كنت اتخيل شكله و هي عارية و اريد ان التصق اكثر و لكن وجودي في ذلك المكان وسط الركاب كان يتطلب من الحذر اكثر . و بقيت استمتع متعة ذرة و لكن جميلة فانا احب جدا ممارسة السكس السطحي و حك الزب على الاطياز في وسائل النقل و الزحمة و اجد متعة كاملة و النيك في الباص يهيجني و يشعلني بطريقة حادة جدا و حتى قلبي ينبض بنبضات حارة تشبه نبض القلب لما يكون الزب مغروس في الكس او الطيز في ذروة النيك .
و بحذر شديد كنت احرك زبي و اضخ بهود و انا استشعر اللذة التي كانت تاتي من طيزها و النيك في الباص كان ساخن جدا و انا واقف خلفها احرك زبي بلا توقف و لكن من دون ان اثير الانتباه لكن الشهوة كانت قوية جدا و متعتها في تلك الوضعية و نحن واقفين احلى . و رغم ان في داخلي كانت رغبات كبيرة جدا في مسكها من طيزها و صدرها لكن كانت هناك حواجز بيننا و يستحيل ان اتجاوزها و لذلك بقيت واقف و اكمل المتعة بتلك الوضعية و انا لا اقدر على التعبير عما بداخلي و لن انا احب النيك في الباص و تلك هي طريقتي المفضلة في انزال شهوتي
و طبعا انا املك خبرة كبيرة جدا في ممارسة الجنس بتلك الطريقة الغريبة و كما هو معلوم فان زبي يبقى مخفي و حين اريد ان اقذف اكون مضطر للقذف في ثيابي و لذلك اضع في الحسبان وضع الكابوت او العازل الجنسي على زبي حتى اقذف براحتي .و كنت اقذف يومها بحرارة جميلة جدا و انا خلف الطيز الجميل الكبير و اشعر ان السائل كان يسيل على لحم الطيز و النيك في الباص جميل و ساخن جدا و حرارته كبيرة و متعته ليس لها مثيل و تركت زبي يرتعش حتى اكمل انزال الحليب ثم نزلت و انا ابحث عن مكان ارمي فيه الكابوت و اتخلص منه
 
  • عجبني
التفاعلات: توستي و jane
نسوانجي كام أول موقع عربي يتيح لايف كام مع شراميط من أنحاء الوطن العربي

المواضيع المشابهة

عودة
أعلى أسفل
0%