NESWANGY

سجل عضوية او سجل الدخول للتصفح من دون إعلانات

متسلسلة منقول اعشق حلاوة الزب مع حبيبي العسكري النياك و اموت في شرب منيه – الجزء 2

دكتور نسوانجي

مدير
طاقم الإدارة
مدير
نسوانجي متفاعل
نسوانجي متميز
نسوانجي قديم
حاصل علي أكثر من 100000 نقطة
إنضم
8 سبتمبر 2021
المشاركات
45,830
مستوى التفاعل
13,862
نقاط
10,477
15h68v7815.jpg

حين كان الزب يتحرك بين نهودي احسست اني اعشق حلاوة الزب اكثر و هاني كان مستمتع الى اقصى درجة ممكنة معي و انا اسمع انفاسه و اهاته الجميلة و و العب بزبه المشعر الجميل و حتى بالخصيتين و كنت الحس في ذلك الزب لحس مهيج جدا . و كلما وصل راس الزب الى فمي كنت امصه ثم يخرجه مرة اخرى لانه كان يحك فيه بين نهودي وانا املك نهود متوسطة و ليست كبيرة جدا ثم سخن و قال سادخل فقط راس زبي في كسك و انا اعجبت بالفكرة و تركته يحرك الراس بين شفراتي لكن هو فجاة توقف و قال اريد ان انيكك من الطيز فهي يعلم ان الشهوة حين تسخن يستحيل السيطرة عليها
و ادخل هاني زبه في فتحتي و بذدا يحشر و يذفع بكل حرارة و انا اعشق حلاوة الزب و لكن الامر لم يكن مسلي و لذيذ مثلما كان حين وضعه في كسي و سخنت انا و بدات اصرخ اه اه اح اح ادخله في كسي حبيبي نيكني من الكس اه اه اه اه اه . و كان هاني يحس بحلاوة في طيزي و لذلك لم يكن يرد علي بل كان يدخل فقط و يدفع من دون ان يستجيب لكلامي و انا لما ادخل راس زبه شعرت بالم كبير لكن بسرعة زال ذلك الالم و تحول الى متعة كبيرة جعلتني اعشق حلاوة الزب في الطيز و اتركه يدخل زبه للخصيتين و حتى الزب وجد مكانه داخل طيزي و لم اعد اتالم .
و ادخل هاني زبه كاملا في طيزي و احسست ان فتحتي كانت تختنق من الزب و انا اعشق حلاوة الزب و لكن لم اتوقع انها عالية الى ذلك الحد و تلك الدرجة ثم بدا ينيكني و يحرك زبه بلا توقف و انا اتجاوب مع حركات الزب المستمرة و احتكاكه مع طيزي . و ازذاذ صراخي اكثر لما اصبحت الشهوة جميلة و حركات الزب سريعة و هاني كان يبدو لي هادئ و لا يصدر الاصواب مثلي و انا اعشق حلاوة الزب و احس بانني لا استطيع مقاومة حلاوته حين يذخل في طيزي و انا لم اتوقف عن اللعب بالكس لانه حين كان ينيك طيزي انا كنت استمني و العب بكسي بلا توقف
ثم سكب هاني كل حليبه في طيزي و قذف شهوته و اخرج زبه و انا نظرت الى الزب كيف كان منتصب و هو يلمع من النيك و الشهوة و المني يقطر من فتحته و هو يبدو مثل المحارب ثم ارتخة الزب و راح يغسله ثم رجع امامي و تمدد و زبه مرتخي . و كان منظر الزب المرتخي ايضا جميل بتلك البيضات المدوة التي تنتج الحليب و انا بدات العب بزبه و ارضع واريج ان ينتصب فانا اعشق حلاوة الزب و لا اصبر عليه
 
نسوانجي كام أول موقع عربي يتيح لايف كام مع شراميط من أنحاء الوطن العربي

المواضيع المشابهة

عودة
أعلى أسفل
0%