سجل عضوية او سجل الدخول للتصفح من دون إعلانات

اسخن جنس محارم مع عمتي القحبة التي دعتني الى بيتها بعد ان سافر زوجها – الجزء 3 (1 مشاهد )

دكتور نسوانجي

مدير
طاقم الإدارة
مدير
نسوانجي متفاعل
نسوانجي متميز
نسوانجي قديم
حاصل علي أكثر من 100000 نقطة
إنضم
8 سبتمبر 2021
المشاركات
45,842
نقاط
10,410
pqri8vt1e1.jpg

ما احلى تلك اللحظات الجميلة و انا في اسخن جنس محارم و زبي في كس عمتي و هي كانت في الاول تحتي و انا راكب على كسها لكنها سخنت و صعدت على زبي و بدات تخض كسها و تهتز على زبي و انا ذائب تماما و لا اقوى حتى على الحركة من شدة الشهوة و متعتها . و هاجت عمتي و سخنت الىدرجة جعلتني ارتبك بعض الضيء فانا لا املك الخبرة الكافية في الجنس و لا اعرف الا ادخال زبي و اخراجه حتى اقذف بينما هي تمارس الجنس بخبرة لا تصدق و تحب الزب حب خيالي و جنوني و كانت راكبة على زبي و انا احس بنعومة فلقتي طيزها لما تنزل و يلتصقان بفخذاي ثم تصعد مرة اخرى بكل حرارة .
و ازدادت المتعة لما تحرر الزب مرة اخرى في داخل كس عمتي و نحن في اسخن جنس محارم و هي راكبة و انا اتحسس على فلقاتها و احاول ادخال اصبعي في طيها و هي تضحك لكن شهوتها كانت كبيرة جدا و سرعتها تهيج زبي . و احسست برغبة كبيرة جدا في القذف رغم انها كانت تتوسل لي الا اقذف و اتحكم اكثر في شهوتي لكن الامر كان اقوى مني و لم اقدر و لما احسست اني ساقذف صرخت اه اح اح اه اه اه ساقذف حبيبتي اه اه اح اح اح لا اقدر على التحكم اكثر في شهوتي اه اح اح اح اح و انا في اسخن جنس محارم و اقوى نيك و عمتي راكبة على زبي و بدات الرعشة اللذيذة تتحرك في جسمي
احسست ان زبي يرتعش و انا في اسخن جنس محارم و الزب قد دخل في جوف الكس للخصيتين و لكن خبرة عمتي مكنتها من اكتشاف ان زبي يقذف و لذلط جلست على زبي حتى احسست بنعومة الطيز و الفلقات في حجري وفخذاي . و تركتني اقذف و العب بثدييها و انا اذبل و اذوب و حين كانت الشهوة تخرج كنت انا احس اني ساغيب عن الوعي كلما اخرج زبي المزيد من القطرات و المتعة كبيرة جدا و كلانا في اسخن جنس محارم و عمتي من شدة حبها للزب لم تتحرك و بقيت راكبة عليه و هي تعرف ان نشوة ما بعد النيك تجعلني احب ان ابقيها راكبة على زبي حتى يرتخي
و لم تتحرك عمتي و لم تتكلم بل بقيت في مكانها حتى بعد ان اكملت القذف و كانت تنظر الي و تشاهد ردة فعلي بعد القذف و انا اشعر بفتور كبير جدا و استرخاء ناعم و هي ما زالت راكبة على زبي و انا المس في الفخدين و الطيز . و بعد ان احست عمتي ان زبي بدا يرتخي قامت من فوقه و نزلت و كانت تنظر الي و هي تضحك و تقول اليوم سنبقى نماري اسخن جنس محارم طوال الليل و نمنا في احضان بعض تنمارس النيك و السكس الساخن بلا انقطاع
 
نسوانجي كام أول موقع عربي يتيح لايف كام مع شراميط من أنحاء الوطن العربي

المستخدمين الذين يشاهدون هذا الموضوع

المواضيع المشابهة

عودة
أعلى أسفل
0%