NESWANGY

سجل عضوية او سجل الدخول للتصفح من دون إعلانات

اسخن جنس لواط مع الشاب الذي جعلني احب الزب و الطيز و الجنس المثلي – الجزء 1

دكتور نسوانجي

مدير
طاقم الإدارة
مدير
نسوانجي متفاعل
نسوانجي متميز
نسوانجي قديم
حاصل علي أكثر من 100000 نقطة
ناشر مجلة
إنضم
8 سبتمبر 2021
المشاركات
45,843
مستوى التفاعل
11,509
نقاط
17,598
k1xj6imget.jpg

احلى و اسخن جنس لواط في حياتي و الحقيقية كان هو الاول من نوعه مع شاب اصغر مني تعرفت عليه في مواقع التواصل الاجتماعي و الدردشة و سيم جدا و ابيض و ناعم و كنت انا اكبر منه بعشرة سنوات فهو عمره عشرين و انا ثلاثين . و اعجبني من اول لقاء حيث كان اقصر مني و اسمن نوعا ما و انا اخرجت امامه زبي اتباهى به و لكن هو زبه كان اكبر من زبي و اغلظ و اندهشت و لم اتخيل ان ذلك الشاب له زب كبير الى ذلك الحد و بقيت اقبله من شفتيه و نحن نحك الازبار على بعض و القبلات ساخنة جدا و لذيذة و اهاتنا مختلطة مع نبض القلوب من شدة الشهوة الجنسية المرتفعة جدا .
ثم امسكته من فردتي الطيز الطريتين في اسخن جنس لواط و بدات اعريه و انزل البنطلون حتى المس الطيز على لحمها وكانت جميلة وناعمة و لما ادرته وجدت الطيز بيضاء و صافية كانن مع فتاة و اخبرته اني اريد ان ادخل زبي في مؤخرته و هو خاف في الاول و طلب مني الا ادخل بل ابقى احك فقط . و انا ادخلت فقط الراس و هو يصرخ اه اح اه اه اه لا تدخل لكن بسرعة ارتعشت بقوة و احسست اني على وشكالقذف و نثر الحليب و انا في اسخن جنس لواط و بدا زبيريقذف و يكب حرارة الشهوة على فلقتيه و هو يحاول الابتعاد عني ولم يكن يريد ان اقذف له في الطيز
ثم اكملت القذف و اخرجت كل شهوتي التي نزلت ساخنة جدا في اسخن جنس لواط و احلى متعة جنسية و انا الهث اه اح اح اه اه اح اح اح و لكن هو كان زبه واقف كالحديد و يريد ان يتمتع ايضا و انا انظر الى جسمه الجميل المثير الذي فتنني و هيجني . و في الوقت الذي كنت انا انظف زبي و امسحه جاء هو من خلفي يقبلني من الرقبة و يريد ان ينيكني ايضا و لكن هو اكثر خبرة مني رغم انه اصغر مني و يعرف كيف ينيك و يمارس اللواط بحرارة كبيرة و هو معي في اسخن جنس لواط و احلى حرارة جنسية و وضع زبه على الفتحة بكل هدوء و برودة اعصاب و بلل زبه باللعاب .
ثم بدا يقبلني و يدفع زبه و يحاول ادخاله بهدوء لانه يعرف انني غير متعود و جديد في هذا المجال و لكن انا كنت خائف من الزب لانني لم يسبق ان تركت رجل ينيكني و يذوق اللذة من طيزي و لكن كنت مجبر على فعل ذلك من جهة حتى اجرب و من جهة حتى اعطيه حقه . و بدا يسخن الشاب و هو يحك زبه على مؤخرتي التي سخنت و الراس احس به يضرب الفتحة و يحاول تمزيقها بقوة و انا اتناك في اسخن جنس لواط و في اقوى نيك و قلبي يدق من الخوف حيث للحظات شعرت بندم لانني قبلت ممارسة اللواط مع ذلك الشاب الجميل الناعم الذي تحول الى نياك .
 
نسوانجي كام أول موقع عربي يتيح لايف كام مع شراميط من أنحاء الوطن العربي

المواضيع المشابهة

عودة
أعلى أسفل
0%